رابطة الجيش الألماني تشعر بـ″الصدمة″ حيال انتقادات وزيرة الدفاع | معلومات للاجئين | DW | 01.05.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

معلومات للاجئين

رابطة الجيش الألماني تشعر بـ"الصدمة" حيال انتقادات وزيرة الدفاع

لم تمر اتهامات وزيرة الدفاع أوزولا فون دير لاين للجيش الألماني في واقعة الجندي الذي انتحل شخصية لاجئ سوري دون ردود فعل غاضبة. فقد أعرب رئيس رابطة الجيش عن "صدمته" حيال هذه الانتقادات مطالبا الوزيرة بـ "تصحيح تصريحها".

Ursula von der Leyen (picture-alliance/dpa/F. Gentsch)

وزيرة الدفاع الألمانية أورزولا فون ديرلاين.

أعرب اندريه فوستنر رئيس رابطة الجيش الألماني عن شعوره "بالصدمة" حيال الاتهامات "الخطيرة" التي وجهتها وزيرة الدفاع أورزولا فون ديرلاين للجيش على خلفية واقعة جندي منتم لليمين المتطرف والمسجون على خلفية انتحاله شخصية لاجئ سوري وللاشتباه في أنه كان يخطط لشن هجوم خطير.

وكانت الوزيرة المنتمية إلى حزب المستشارة أنغيلا ميركل المسيحي الديمقراطي، أجرت مقابلة مساء أمس الأحد مع القناة الثانية بالتلفزيون الألماني (ZDF)، واتهمت الجيش "بضعف القيادة على مستويات مختلفة وبالفهم الخاطئ لروح الجماعة".

وفي تصريحات لصحيفة "أوغسبورغر الغماينه" الصادرة غدا الثلاثاء (الثاني من أيار/ مايو 2017)، قال فوستنر: "هناك ساسة في مقرات الجيش وأناس من الجيش وأقارب وكثير من الجنود في المهام الخارجية كل هؤلاء فزعوا من هذا التعميم". وتساءل فوستنر "كيف يمكن توضيح هذا لجندي يؤدي خدمته في مالي تحت ظروف بالغة الصعوبة وهو مزود بمعدات بعضها فقط جيد؟".

وتابع فوستنر، الذي يمثل مصالح الجنود في القضايا التي تتعلق بالخدمة والرعاية الاجتماعية، أن الوزيرة غامرت كذلك بتعريض العلاقة بين الساسة والجيش للضرر، دون أن تقول على وجه التحديد أي أساس من الحقائق تستند إليه في انتقاداتها "وأنا أنتظر منها، أن توفر شفافية شاملة في تبرير اتهامها للجيش ككل بوجود مشكلة لديه في القيادة واتخاذ موقف".

وفي حوار صحفي آخر، قال فوستنر إن على فون دير لاين تصحيح وترتيب تصريحاتها سريعا "وإلا فإن هذا سيؤثر بشكل عميق على الدافع لدى القوات وسيضعف الثقة في القيادة السياسية، التي لم تعد كبيرة للغاية في الوقت الحالي".

أ.ح/ م.س (د ب أ)

مختارات

إعلان