رئيس اللجنة الأولمبية الدولية يتعهد بدعم الرياضة الفلسطينية | عالم الرياضة | DW | 05.10.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

رئيس اللجنة الأولمبية الدولية يتعهد بدعم الرياضة الفلسطينية

يزور رئيس اللجنة الأولمبية الدولية جاك روغ الأراضي الفلسطينية مع وفد رفيع المستوى، لمناقشة قضايا تهم الرياضة الفلسطينية، من بينها الحصول على تسهيلات سفر إسرائيلية للرياضيين الفلسطينيين وتدشين مقر اللجنة الأولمبية هناك.

default

تعتبر هذه الزيارة الأولى من نوعها لجاك روغ منذ توليه رئاسة اللجنة عام 2001

بعد وصوله إلى مدينة رام الله اليوم الثلاثاء (5 أكتوبر/ تشرين الأول) في أول زيارة له للأراضي الفلسطينية، أعلن رئيس اللجنة الأولمبية الدولية جاك روغ، عن أنه سيبحث مع اللجنة الأولمبية الإسرائيلية ومسؤولين إسرائيليين يوم غد منح الرياضيين الفلسطينيين تسهيلات للسفر إلى الخارج والمشاركة في المسابقات الرياضية، بالإضافة إلى تسهيلات لبناء منشآت رياضية فلسطينية.

دعم دولي للرياضة الفلسطينية
ويرافق روغ في زيارته وفد رياضي رفيع المستوى، يشمل كلاً من وزير الرياضة الإيطالي السابق ماريو بيسكانتي، الذي يشغل منصب رئيس دائرة العلاقات الدولية في اللجنة الأولمبية الدولية، إضافة إلى مدير صندوق التضامن الأولمبي الدولي الأسباني بيير ميرو، والشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم، ورئيس اللجنة الأولمبية الأردنية الأمير فيصل بن الحسين.

هذا وأعرب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية، اللواء جبريل الرجوب، لوكالة فرانس برس عن سعادته بزيارة الوفد الرياضي الدولي، مضيفاً أن هذه الزيارة تعبر عن "رغبة دولية حقيقية بدعم الرياضة الفلسطينية"، في إشارة إلى وضع جاك روغ حجر الأساس لمبنى مقر اللجنة الأولمبية الفلسطينية ببلدة الرام في الضفة الغربية، والذي يعتبر أول مقر دائم للجنة منذ انضمامها للجنة الأولمبية الدولية عام 1995.

Logo des palästinensischen olympischen Komitees

بالرغم من حصولها على عضوية اللجنة الأولمبية الدولية عام 1995، إلا أن اللجنة الأولمبية الفلسطينية لم يكن لها مقر دائم

من جهته أضاف روغ، بعد زيارة لمخيم الأمعري للاجئين الفلسطينيين، أن "الرياضة شيء مهم جداً للشباب، وعلى السياسيين دعم الرياضة من خلال الحكومات، على أن يفهم أن اللجنة الأولمبية الدولية هي منظمة مستقلة بذاتها"، مشيراً إلى أنه سيبحث موضوع تسهيلات سفر الرياضيين الفلسطينيين "مع كل من يمكنه أن يساعدنا وسنبذل جهدنا لإزالة هذه العقبات".

حلول لمعوقات الرياضة الفلسطينية
وتعتبر زيارة رئيس اللجنة الأولمبية، الذي انتخب لرئاستها عام 2001، الأولى من نوعها لممثل لمنظمة رياضية عالمية، بعد زيارة رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، يوزف بلاتر، للأراضي الفلسطينية عام 2008 لتدشين أول ملعب كرة قدم دولي هناك.

وسيبحث الوفد الدولي مع المسؤولين الفلسطينيين اليوم، ومع نظرائهم الإسرائيليين غداً، عدداً من القضايا الرياضية الأخرى، من بينها منع السلطات الإسرائيلية بناء عدد من المنشآت الرياضية الفلسطينية، واحتجازها لأدوات رياضية أرسلت للجنة الأولمبية الفلسطينية منذ عدة سنوات.

هذا وكانت اللجنة الأولمبية الفلسطينية قد شاركت منذ انضمامها للجنة الدولية في أربع ألعاب أولمبية دولية، كانت آخرها الألعاب الأولمبية التي استضافتها الصين عام 2008. وضم الوفد الفلسطيني آنذاك أربعة رياضيين ورياضيات، تنافسوا في رياضتي السباحة والجري.

(ي.أ/ أ ف ب)

مراجعة: حسن زنيند


مختارات

إعلان