دي ميزيير يشكك في إيفاء تركيا بشروط إلغاء التأشيرات | معلومات للاجئين | DW | 11.05.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

معلومات للاجئين

دي ميزيير يشكك في إيفاء تركيا بشروط إلغاء التأشيرات

شكك وزير الداخلية الألماني في إيفاء تركيا بالمعايير المطلوبة من قبل الإتحاد الأوروبي مقابل إلغاء التأشيرات المفروضة على الأتراك. وعزا ذلك إلى "عدم" استعداد الرئيس أردوغان للقيام بذلك.

شكك وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير في إيفاء تركيا بكافة المعايير المطلوبة لإلغاء إلزام حصول الأتراك على تأشيرات لدخول دول الاتحاد الأوروبي.

وبحسب تقرير لصحيفة "بيلد" الألمانية الصادرة اليوم الأربعاء (11 مايو/ أيار 2016)، استند فيه إلى بيانات مشاركين في اجتماع للكتلة البرلمانية للتحالف المسيحي المنتمية إليه المستشارة أنغيلا ميركل أمس الثلاثاء في برلين، قال دي ميزير إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان "غير مستعد على ما يبدو للإيفاء بالمعايير". وأضاف دي ميزير: "إذا لم يف بها لن يكون هناك إلغاء للتأشيرات".

وتحث ميركل تركيا على تطبيق شروط إلغاء التأشيرات، إلا أن أردوغان يرفض حاليا إجراء تعديلات على قوانين بلاده لمكافحة الإرهاب المثيرة للجدل. وتأتي تلك التعديلات ضمن 72 شرطا لإلغاء إلزام حصول الأتراك على تأشيرات للدخول إلى الاتحاد الأوروبي.

غير أن زعيم المعارضة التركية كمال قليتش دار أوغلو يرى بأن الاتفاق "غير مهدد، لأن البرلمان التركي وليس الرئيس أردوغان هو الذي يبت بشأنه"، موضحا أن "غالبية النواب يؤيدون الاتفاق". وأضاف لصحيفة "بيلد" أنه "ليس منطقيا أن يطالب النواب بضم تركيا إلى الاتحاد الأوروبي، وفي الوقت ذاته يصوتون ضد قرارات معاكسة للقوانين السائدة في أوروبا".

و.ب/ش.ع (د.ب.أ)


مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان