ديمبلي يهجم على بوركي وزملاؤهما يتدخلون لمنع الأسوأ | عالم الرياضة | DW | 01.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

ديمبلي يهجم على بوركي وزملاؤهما يتدخلون لمنع الأسوأ

يخوض دورتموند آخر مبارياته التجريبية في معسكره التدريبي بسويسرا، استعدادا للموسم الجديد ومباراة بايرن في كأس السوبر. وانفعل الفرنسي عثمان ديمبلى على زميله السويسري رومان بوركي، حارس المرمى ليسرع زملاؤهما لمنع الأسوأ.

1. Bundesliga 32. Spieltag | Borussia Dortmund v TSG 1899 Hoffenheim - Bundesliga (Getty Images/Bongarts/M. Hitij)

صورة من الأرشيف

يقيم فريق بروسيا دورتموند معسكر تدريب حاليا في منطقة "باد راغاز"، السويسرية، المشهورة بعيون المياه الدافئة، وتعد واحدة من أهم أماكن الاستجمام في العالم. لكن على مايبدو فإن لاعبي دورتموند لا يعرفون الاستجمام في معسكرهم وإنما يستعدون بكل قوة، للموسم الجديد، ولمباراة بايرن ميونيخ يوم السبت (5 أغسطس/ آب) على ملعب أليانز أرينا في لقاء السوبر الألماني.

ووسط الحماس وخلال آخر حصة تدريبية مفتوحة في اليوم قبل الأخير من المعسكر وقع شجار كلامي بين الفرنسي عثمان ديمبلى (20 عاما) وزميله السويسري رومان بوركي (26 عاما)، حارس المرمى الأساسي للفريق، ومنتخب سويسرا. وظهر في مقطع فيديو ديمبلى يتوجه نحو بوركي موجها له كلاما بانفعال ليتدخل بسرعة عدد من الزملاء، في البداية المدافع الإسباني مارك بارترا، ثم المهاجم الغابوني أوباميانغ، لإبعاد ديمبلى الذي ظهرت عليه حالة غضب شديدة.

ولم يعرف بعد سبب ما وقع من ديمبلي، الذي تلقى 16 بطاقة صفراء، خلال 49 مباراة خاضها مع دورتموند. لكن بعد انتهاء الحصة التدريبية عادت الأمور للهدوء من جديد، ولم يعد هناك أي أثر لهذا الموقف، حيث ظهر بوركي يغادر أرض التدريب مبتسما وعاد لديمبلي هدوءه.

وظهر بوركي في مقطع فيديو على صفحة تويتر الخاصة بدورتموند، اليوم الثلاثاء يوجه التحية إلى عشاق دورتموند وخصوصا من السويسريين ويدعوهم للمشاركة في الإجابة على أسئلة "فوازير" عن لاعبي دورتموند السويسريين، بمناسبة احتفال بلده بعيدها الوطني، والذي يوافق تاريخ إنشاء الاتحاد السويسري في أول أغسطس/ آب 1291 ميلادية.

وسيخوض بروسيا دورتموند مساء اليوم الثلاثاء آخر مباراة تجريبية له أمام نادي أتلانتا بيرغامو الإيطالي. ويقول موقع "شبورت1" الألماني "إن المدرب الهولندي بيتر بوس ربما يكون سعيدا في داخله (بحماس اللاعبين) ما دام الأمر لم يتطور إلى العراك البدني..."

ص.ش

مختارات