دورتموند يستعيد أمجاده وميونخ يحافظ على المركز الثالث | عالم الرياضة | DW | 02.04.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

دورتموند يستعيد أمجاده وميونخ يحافظ على المركز الثالث

عوّض بروسيا دورتموند متصدر دوري الدرجة الأولى الألماني تأخره بعد أن سحق ضيفه هانوفر بنتيجة 4-1، في فوز هو الأول له خلال ثلاث مباريات، وبذلك يرفع رصيده إلى 65 نقطة مقابل 58 لليفركوزن الذي هزم مضيفه كايزرسلاوترن بهدف نظيف.

default

ميونخ يهزم مونشينغلادباخ

أقيمت (السبت 2 نيسان/إبريل) 6 مباريات ضمن المرحلة 28 لدوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم، بونديسليغا، حيث عوّض فريق بروسيا دورتموند متصدر الدوري تأخره بعد أن سحق ضيفه هانوفر بنتيجة 4 إلى 1، في فوز هو الأول له خلال 3 مباريات، وبذلك يرفع دورتموند رصيده إلى 65 نقطة مقابل 58 نقطة لليفركوزن الذي هزم مضيفه كايزرسلاوترن بهدف نظيف، وبذلك يـُـبقي دورتموند على فارق 7 نقاط يتفوق بها على ملاحقه بايرليفركوزن في دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم قبل خوض 6 مراحل قادمة قبل نهاية الدوري.

من ناحية أخرى انتزع بايرن ميونيخ حامل اللقب المركز 3 من هانوفر بعد أن رفع رصيده إلى 51 نقطة بالفوز بهدف مقابل لا شيء سجله الهولندي أرين روبن في الدقيقة 77 على بروسيا مونشنغلادباخ في مباراة شابها التوتر، ويكافح بايرن لإنهاء الموسم في المركز الثالث الذي سيؤهله للعب في تصفيات دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

Leverkusens Sidney Sam schiesst das 0:1 gegen Kaiserslauterns Torhüter Kevin Trapp FLASH Galerie

سيدني سام يسجل هدف الفوز الوحيد لليفركوزن صاحب المركز الثاني ضد كايزرسلاوترن

في حين تعادل فيردر بريمن مع ضيفه شتوتغارت بهدف لهدف، ويحتل بريمن المركز 11 برصيد 33 نقطة بينما يأتي شتوتغارت في المركز 15 وله 30 نقطة، وجمع نادي ماينز 45 نقطة في المركز 5 مقابل 38 نقطة لفرايبورغ صاحب المركز 8 بعد تعادلهما في المباراة التي جمعتهما على أرض نادي ماينز، وكان التعادل السلبي هو نصيب هوفينهايم (المركز 9) وضيفه هامبورغ (المركز7 ).

تعادل سلبي على أرض المتصدر في الشوط الأول

بداية قوية ميزت المباراة الأبرز في المرحلة 28 بهجمة حماسية لهانوفر في الدقيقة 3 كسب على إثرها ركلة ركنية تصدى فيها متصدر الدوري دورتموند لمحاولة تسجيل هدف بقدم راوش في منطقة الجزاء، وبعد ضياع فرصة هانوفر الأولى استفرد غوتسيه في الدقيقة 6 بالكرة وسددها بقدمه اليسرى لكن حارس هانوفر كان لها في المرصاد، وبذل كلا الفريقين في النصف الأول من الشوط الأول جهدهما للسيطرة على المنطقة الوسطى من الملعب لتسهيل تمرير الكرات الهجومية، غير أن محاولات بناء تمريرات هجومية باءت بالفشل لدى الفريقين كليهما بعد قطع كل فريق مسار الكرة عدة مرات عن الفريق الآخر، ما اضطر غروسكرويتس مهاجم دورتموند إلى محاولة التسديد على بعد ثلاثين مترا من شباك هانوفر لكن الكرة انتهت بين يدي الحارس فروملوفيتس.

ورغم سيطرة دورتموند على مجريات النصف الثاني للشوط الأول من المباراة تواصلت محاولات هانوفر التقدم للأمام بين الفينة والأخرى مع تراجع لزخمه الحركي، غير أن دورتموند زاد من ضغطه على هانوفر الذي أصبحت تقدمه نادرا، بل وباتت تحركاته منحصرة على نصف الملعب الذي تقع فيه شباكه، وفي الدقائق الأخيرة قبيل انتهاء الشوط الأول وقع كلا الفريقين في أخطاء التمريرات ولم يفلح أي منهما في بناء كرات هجومية باستثناء محاولتي هجوم فاشلة في الدقيقتين الأخيرتين للشوط الأول لفريق دورتموند من خلال لاعب المنتخب التركي شاهين الذي سدد كرته على بعد 25 مترا لم تستقر في شباك خصمه، في حين لم يفلح اللاعب بيندر الذي كان على بعد أمتار من شباك هانوفر من تسجيل هدف بسبب التسلل بعد تمريرة من غوتسه، وبذلك انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي وسط خيبة أمل وتفاؤل المشجعين.

الشوط الثاني: شوط الأهداف

Bundesliga 28. Spieltag Borussia Dortmund vs. Hannover 96 FLASH Galerie

دورتموند يسحق هانوفر في المرحلة 28 للدوري الألماني

وسجل لوكاس باريوس في الشوط الثاني هدفين لصالح دورتموند وأضاف كيفن غروسكرويتس هدفا بعد أن حقق ماريو غوتسه التعادل لصاحب الأرض فريق دورتموند، بعد أن كان تقدم هانوفر بهدف عن طريق اللاعب النرويجي المغربي الأصل، محمد عبدولاي، في الدقيقة 57 والذي كان أول أهداف المباراة الذي وصفه مدافع دورتموند ماتس هوميلس قائلاً: "لقد كنا حذرين جدا ضد فريق هانوفر بعد أن تمكن من تسجيل الهدف الأول ضدنا، لم يجرحنا هدف هانوفر بل إنه دغدغنا قليلاً وبعدها قمنا بالرد عليه بأربعة أهداف نستحقها"، في حين علق مدرب الفريق يورغن كلوب على النتيجة مفتخرا: "لقد حقق فريقي الصغير في السن أهدافا رائعة في المباراة".

وشعر هانوفر بخيبة الأمل على لسان مدربه ميركو سلومكا بعد أن هبط إلى المركز 4 بحصوله على خمسين نقطة حيث قال "لقد هزمنا ونحن مصابون الآن بخيبة الأمل، فلو كنا كسبنا لكانت نتيجة رائعة ولكنا تمكنا من إغضاب المتصدر دورتموند".

علي المخلافي

مراجعة: عبده جميل المخلافي

مختارات

إعلان