دراسة: آلاف الألمان يموتون بسبب موجات الحر | عالم المنوعات | DW | 29.06.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

دراسة: آلاف الألمان يموتون بسبب موجات الحر

خوف الألمان من ارتفاع درجات حرارة الجو ليس مبالغا فيه، حيث أظهرت دراسة حديثة أن موجات الحر تتسبب في وفاة آلاف الأشخاص سنويا. وتتجدد مخاوف من ارتفاع أرقام الوفيات في ألمانيا مع تزايد درجات الحرارة.

كشفت دراسة حديثة أن موجات الحر تتسبب في وفاة آلاف الأشخاص في ألمانيا. وفي تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أكد ماتياس آن دير هايدن، الخبير بمعهد "روبرت كوخ" الألماني للأبحاث الطبية والتحاليل، أن موجات الحر التي تعايشها ألمانيا تؤدي إلى وفاة آلاف الأشخاص. وأوضح الخبير والمشرف على الدراسة  أن الفئات الأكثر تأثرا بارتفاع درجات الحرارة هم العجائز وقال: "نرى خطورة بالغة على وجه الخصوص بالنسبة للفئة العمرية بين 75 و 85 عاما فما فوق".

وبينت الدراسة أن موجة الحر ذات العواقب الأشد هي التي وقعت خلال الفترة من عام 2001 وحتى عام 2015. في حين لقي أكثر من 6 آلاف شخص حتفهم جراء موجات الحر في ألمانيا خلال الأعوام 2006 وعام 2015. أما في عام 2003 قد أدت الحرارة إلى وفاة 7600 شخص في ألمانيا

أما فيما يتعلق بصيف 2018 على مستوى ألمانيا، فلا توجد تقييمات للبيانات الخاصة بتلك الفترة لغاية الآن، إلا أن الخبراء يقدرون وقوع نحو 490 حالة وفاة في العاصمة برلين وحدها جراء موجات الحر في ذلك الصيف. وبالنسبة للعام الحالي 2019، توقع هايدن أن تتسبب موجة الحر في شهر حزيران/ يونيو الجاري في تزايد حالات الوفاة في ألمانيا.

وتتسبب درجات الحرارة المرتفعة في مفاقمة أعراض الكثير من الأمراض مثل التهابات الجهاز التنفسي، والقلب لاضطرار الجسم للعمل على إبقاء درجة حرارته مستقرة. 

د ب / ع .ا.ج  (د ب ا)

مختارات