″خرق قواعد كورونا″.. وزير الصحة الألماني يتعرض لانتقادات! | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 27.02.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

"خرق قواعد كورونا".. وزير الصحة الألماني يتعرض لانتقادات!

وجهت وسائل إعلام ألمانية انتقادات حادة لوزير الصحة ينس شبان، كاشفة أنه قبل اكتشاف إصابته بكورونا شارك في عشاء جماعي رغم أنه في صبيحة ذلك اليوم قال إن "الحفلات والاختلاط من النقاط الرئيسة للعدوى". والآن دافع شبان عن نفسه.

وزير الصحة الألماني ينس شبان

وزير الصحة الألماني ينس شبان

شارك وزير الصحة الألماني ينس شبان في عشاء مع العديد من الأشخاص قبل يوم واحد من الإعلان عن ثبوت إصابته بفيروس كورونا في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

جاء ذلك وفقا لما ذكره مكتب الوزير المنتمي إلى حزب المستشارة أنغيلا ميركل المسيحي الديمقراطي، في البرلمان اليوم السبت (27 فبراير/ شباط 2021) في رد على سؤال من وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ).

وأوضح المكتب أن الوزير تواجد في هذا العشاء وفقا لجدول مواعيده من الساعة الثامنة حتى الساعة التاسعة والنصف مساء. وفي صبيحة اليوم التالي شارك الوزير في جلسة لمجلس الوزراء في برلين وذلك قبل أن تعلن وزارته إصابته بالعدوى.

مكتب شبان يرد على الانتقادات

وكانت مجلة "دير شبيغل" الألمانية قد ذكرت أن شبان شارك في عشاء مع نحو 12 شخصا من رجال الأعمال في مدينة لايبزيغ في العشرين من أكتوبر/ تشرين الأول. وذكرت المجلة أن شبان كان قد أشار في الصباح خلال تصريحات للقناة الثانية بالتلفزيون الألماني (ZDF) أن النقاط الرئيسية للعدوى تتمثل في الحفلات والاختلاط سواء على النطاق الشخصي أو في مناسبات.

ورد مكتب شبان قائلا: "تم الالتزام بالقواعد التي كانت سارية آنذاك وفقا لمرسوم ولاية ساكسونيا (حيث تقع لايبزيغ) للحماية من كورونا وذلك حسب تأكيد المضيف"، وأضاف أن كل المشاركين في العشاء اتصلوا بالمكتب الصحي المختص بعد الإعلان عن المسحة الإيجابية لشبان بوصفهم أشخاصا مخالطين.

وتابع المكتب أنه وفقا لما هو معروف حتى الآن فإن جميع هؤلاء الأشخاص دخلوا في الحجر مباشرة وأن المضيف أعلن أن نتائج مسحاتهم جاءت سلبية. وأوضح مكتب شبان أن العشاء تخلله مناقشة أسئلة عن الوضع السياسي الراهن، وذكر أنه في أعقاب العشاء تلقت جمعية (بوركن) التابعة للحزب المسيحي الديمقراطي تبرعات من المشاركين لدعم أعمالها، وهي الجمعية التي يترأسها شبان.

مشاهدة الفيديو 01:31

بلدة مايسن الالمانية تشهد ارتفاعا غير مسبوق في اعداد الوفيات بكورونا

وكانت صحيفة "بيلد" الألمانية قد ذكرت اليوم أن المضيف طالب المشاركين قبل العشاء بتقديم تبرعات لحملة شبان الانتخابية للبرلمان الألماني على أن تقل هذه التبرعات عن الحد الملزم للإعلان عن أسماء المتبرعين (10000 يورو).

وكانت وزارة الصحة الألمانية أعلنت في الحادي والعشرين من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي أن شبان أجرى اختبارا للكشف عن كورونا وأن نتيجة الاختبار جاءت إيجابية، وذكرت أن الوزير دخل في الحجر على الفور.

وكان شبان قد شارك قبل ظهر ذلك اليوم في اجتماع للحكومة الألمانية في ديوان المستشارية، وذكرت الحكومة يومها أنه لم تكن هناك ضرورة لدخول أعضائها في حجر نظرا لأن الاجتماع تم بمراعاة قواعد النظافة الصحية وقواعد التباعد المكاني.

وكانت مدينة لايبزيغ أعلنت عن حدوث تدن نسبي في أعداد الإصابات بكورونا لديها في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، في الوقت الذي كانت فيه الحالات عادت للزيادة بشكل ملحوظ على مستوى ألمانيا. وكان شبان أعلن لاحقا أنه لم يتضح بعد المكان الذي أُصِيْبَ فيه بالعدوى.

ص.ش/أ.ح (د ب أ)

مواضيع ذات صلة