خبير ألماني يتوقع زيادة حادة في إصابات كورونا | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 27.02.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

خبير ألماني يتوقع زيادة حادة في إصابات كورونا

توقع باحث في جامعة ألمانية أن تكون الموجة الثالثة من جائحة كورونا قوية، مثل الثانية. هذا في وقت كشف استطلاع للرأي أن غالبية الألمان يرغبون في الحصول على بطاقة تطعيم ضد كورونا على غرار إسرائيل.

يتوقع أستاذ الصيدلة في جامعة زاربروكن الألمانية، تورستن لير، أن تكون الموجة الثالثة من جائحة كورونا قوية، مثل الثانية. وقال لير، الخبير في توقعات كورونا، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) في زاربروكن: "افترض بالفعل أننا سنكون في نفس الظروف التي كانت لدينا قبل عيد الميلاد (الكريسماس)". وتوقع أيضا إمكانية وصول معدل الإصابة مجددا إلى نحو 200 حالة لكل مئة ألف نسمة في فترة سبعة أيام بحلول النصف الأول من نيسان/أبريل.

مختارات

وذكر لير أن هناك تطورين مسؤولين عن الزيادة الجديدة في أعداد كورونا، أحدهما الطفرة البريطانية الآخذة في الازدياد في ألمانيا، والتي ربما تكون أكثر عدوى بنسبة 35%، مضيفا، وفقا لتحليل أحدث بيانات، "محاكاة كورونا" في جامعة زارلاند: "سيكون هذا المتحور هو السائد".

أما التطور الثاني، بحسب لير، فهو تزايد الاختلاط منذ منتصف شباط/فبراير الجاري، الأمر الذي من شأنه أن يؤدي إلى زيادة أعداد الإصابات. وقال: "اخشى أن يكون لهذا علاقة بالإرهاق من الإغلاق. وربما باستئناف الحياة الطبيعية في بعض المجالات".

تجدر الإشارة إلى أنه من المقرر إعادة فتح صالونات تصفيف الشعر ومجالات أخرى بحلول أول أذار/مارس، واتخاذ إجراءات أخرى نحو مزيد من الفتح بحلول 8 آذار/مارس المقبل. وقال لير: "حتى لو كان التخفيف معتدلا، سيكون له تأثير".

وذكر لير أنه لا يمكن رؤية تأثير التطعيمات في الوقت الحالي، موضحا أن هذا يرجع إلى حقيقة أن أكثر من 95% من السكان لم يتم تطعيمهم بعد، مضيفا أنه لا يمكن رؤية تأثير اللقاح إلا بعد تطعيم 30% من السكان، وقال: "في سيناريو متفائل، أتوقع أننا ربما نصل إلى هذه النسبة في حزيران/يونيو المقبل".

اقرأ أيضاً: قمة كورونا الأوروبية - خلاف على بطاقة التطعيم واتفاق على اللقاحات والتحورات

مشاهدة الفيديو 01:42

نقاش أوروبي بشأن إقرار شهادات تطعيم ضد كورونا لإنقاذ موسم السياحة

"غالبية الألمان مع شهادات التطعيم"

كشف استطلاع للرأي أن غالبية المواطنين الألمان يرغبون في الحصول على بطاقة تطعيم ضد كورونا تمكنهم من الذهاب إلى المسارح وصالات اللياقة البدنية والفعاليات الرياضية أو السفر. وأظهر الاستطلاع، الذي أجراه معهد "يوجوف" لقياس مؤشرات الرأي بتكليف من وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، أن 16 بالمائة من الألمان يؤيدون تطبيق ما يسمى بـ"جواز السفر الأخضر" على أساس النموذج الإسرائيلي فورا، بينما يرى 44 بالمائة آخرون أنه يجب الانتظار حتى يتلقى جميع الأفراد ألمانيا عرض التطعيم.

ووفقا للتخطيط الحالي، من المنتظر أن يتلقى جميع السكان في ألمانيا عرضا للتطعيم بحلول 21 أيلول/سبتمبر المقبل.

وفي المقابل، رفض 35 بالمائة فقط من الألمان تطبيق جواز سفر يمنح الأشخاص الذين تلقوا التطعيم مزايا عن الأشخاص غير الملقحين.

وطبقت إسرائيل ما يسمى بجواز السفر الأخضر يوم الأحد الماضي، والذي يمنح المتعافين والذين تلقوا التطعيم العديد  من التسهيلات. وتم تخفيف القيود أيضًا على أولئك الذين لم يتم تطعيمهم، إلا أنهم حصلوا على حريات أقل من نظرائهم الذين تلقوا التطعيم.

وشمل الاستطلاع، الذي أجري خلال الفترة من 24 حتى 26 شباط/فبراير الجاري، 2030 شخصا.

 خ.س/ف.ي (د ب أ)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة