خبير ألماني: على برلين وقف تسليح أطراف حرب اليمن ″فوراً″ | أخبار | DW | 02.03.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

خبير ألماني: على برلين وقف تسليح أطراف حرب اليمن "فوراً"

دعا الخبير في شؤون السعودية، سيباستيان سونز، فى مقابلة مع وكالة أنباء (KNA) الكنسية الألمانية، ألمانيا إلى وقف تسليح أطراف الحرب في اليمن " فوراً". ووصف الخبيرالألماني الحربَ في اليمن بـ"الكارثة الإنسانية الأكبر حالياً".

دعا سيباستيان سونز، الخبير في شؤون المملكة العربية السعودية بالمجلس الألماني للعلاقات الخارجية في برلين، ألمانيا إلى وقف تسليح أطراف الحرب في اليمن. وقال سونز اليوم الجمعة (الثاني من مارس/ آذار 2018) فى مقابلة مع وكالة الانباء الكاثوليكية (KNA) الألمانية إنه يأمل أن يتخذ الائتلاف الحكومي الموسع الاجراءات اللازمة "فوراً".

وتجري في اليمن، البلد الأفقر في شبه الجزيرة العربية، حرب منذ سنوات على السلطة بين المتمردين الحوثيين الشيعة والحكومة المركزية المدعومة من قبل المجتمع الدولي. ومنذ عام 2015، يشارك التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية في الحرب ضد المتمردين. ووقع حتى الآن الآلاف من الضحايا في هذه الحرب. ووصف الخبير سونز الحرب في اليمن بأنها تعد "أكبر كارثة انسانية حالياً يتحمل فيها السعوديون جزءاً من المسؤولية". وهؤلاء ليسوا الفاعلين وحدهم، وإنما هناك إيران أيضاً وغيرها من القوى الإقليمية.

وأضاف الخبير الألماني: "في الواقع، يجب على جميع الأطراف الاجتماع على طاولة واحدة والتخلص من ضغوط مطالبهم القصوى". لكن الوضع قد يتخذ منحنى خاطئا، حيث أن السعوديين كانوا يراهنون على النصر في حربهم ضد الحوثيين. وقال سونز" لو تراجعوا الآن فذلك سيعرضهم للتحول إلى سخرية أمام شعبهم". وبصرف النظر عن ذلك، فإن الأمر يحتاج إلى ممثل دولي للعب دور الوسيط. "حتى هذا الخيار لا يلوح في الأفق"، بحسب تصريحات سونز.

إ. م/م.س (كي، ان، أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان