خامنئي: لا حرب مع واشنطن والمفاوضات محفوفة بالمخاطر | أخبار | DW | 13.08.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

خامنئي: لا حرب مع واشنطن والمفاوضات محفوفة بالمخاطر

كتب المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية في إيران آية الله خامنئي الاثنين في تغريدة على تويتر أنه لن تكون هناك حرب ولا تفاوض مع الولايات المتحدة بشأن الملف النووي والصاروخي الإيراني.

أعلن المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية الإيرانية آية الله علي خامنئي في تغريدة اليوم الاثنين (13 أغسطس/ىب) أنه لن تكون هناك حرب ولا تفاوض مع الولايات المتحدة. وكتب خامنئي على موقعه الرسمي على تويتر بالإنكليزية "يتحدث مسؤولون أميركيون بشكل سافر مؤخرا عنا ويشيرون إلى العقوبات، يتحدثون عن حرب ومفاوضات"، مضيفا "دعوني أقول بضع كلمات للشعب بهذا الصدد: لن تكون هناك حرب ولن نتفاوض مع الولايات المتحدة".

وتسود تكهنات حول دفع طهران للعودة إلى طاولة المفاوضات بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي المبرم بين إيران والدول الكبرى. لكن إيران رفضت الدخول في مفاوضات جديدة معتبرا أن الولايات المتحدة ليست شريكا جديرا بالثقة، متهمة إياها بخرق ما تعهدت به في الاتفاق.

وبرر خامنئي رفضه العودة إلى طاولة المفاوضات بالتساؤل على موقع تويتر :"هل يتعين على المرء التفاوض مع مثل هذه الحكومة المزدوجة؟". وأضاف: "يمكننا الدخول في مفاوضات محفوفة بالمخاطر مع الولايات المتحدة فقط عندما نصل ... إلى المستوى المرغوب من القوة في الاقتصاد والسياسة والثقافة، وعندها تكون الضغوط والضجيج الأمريكي لا يؤثر علينا". وأوضح :"إذا حدث، رغم استحالة هذا، وتفاوضنا مع الولايات المتحدة، فإن هذا لن يكون مع الإدارة الأمريكية الحالية".

في نفس الوقت، وحسب التلفزيون الإيراني الرسمي، فإن الزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي استبعد اليوم الاثنين أي موجهة عسكرية مع الولايات المتحدة. وقال في كلمة بثها التلفزيون "في الفترة الأخيرة كان المسؤولون الأمريكيون يتحدثون بشكل فج عن إيران... يتحدثون عن حرب وعن مفاوضات... يبالغون في احتمال نشوب حرب مع إيران. لن تكون هناك حرب... لم نبدأ حروبا قط وهم لن يواجهوا إيران عسكريا".

ح.ع.ح/ع.ج.م(د.ب.أ/أ.ف.ب/رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة