جيبوتي لم تتلق طلبا لوصول سفينة إيرانية إلى اليمن | أخبار | DW | 16.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

جيبوتي لم تتلق طلبا لوصول سفينة إيرانية إلى اليمن

قال السفير الجيبوتي لدى السعودية إن بلاده لم تتلق بعد طلبا من إيران للسماح بمرور سفينة شحن إغاثية إلى اليمن، وذلك في إطار الهدنة الإنسانية الحالية المخصصة أساسا لوصول المساعدات الإنسانية إلى اليمنيين.

Das iranische Schiff Iran Shahed

سفينة "شاهد" الإيراانية

كشف ضياء بامخرمة، سفير جيبوتي لدى السعودية، أن بلاده لم تتلق طلبا من إيران للسماح بمرور سفينة شحن إغاثية إلى اليمن، في إطار الهدنة الإنسانية الحالية هناك. وشدد السفير يامخرمة في حديثه لـصحيفة "الشرق الأوسط" نشرته على موقعها الإلكتروني اليوم السبت (16 أيار/مايو 2015) أن بلاده لن توافق على ذلك الطلب إن تقدمت به إيران، إلا أذا سمحت بذلك دول التحالف العشر بقيادة السعودية.

ووصف السفير تصريحات المسؤولين الإيرانيين الأخيرة، ومن بينهم حسين أمير عبد اللهيان مساعد وزير الخارجية، بأنها "إعلامية"، بشأن توجه الباخرة إلى عمان ومنها لجيبوتي، ثم الأراضي اليمنية،. مشيرا إلى أن طائرات المساعدات من دول عدة وصلت إلى جيبوتي محملة بمواد إغاثية، ونقلت مباشرة عبر البحر إلى عدن وبقية المدن اليمنية. وأضاف أن 13 ألف نازح يمني لجأوا إلى جيبوتي بعد تدهور الأوضاع الأمنية في بلادهم.

يذكر أن سفينة إيرانية تحمل مساعدات إنسانية من الدواء والغذاء انطلقت يوم الاثنين الماضي من ميناء بندر عباس متجهة إلى اليمن. وكان المتحدث العسكري باسم قوات التحالف العربي العميد الركن أحمد عسيري في بيان له يوم الأربعاء الماضي "إن التحالف لن يسمح لأي سفينة بالوصول إلى اليمن من دون تنسيق معه"، تعليقا على محاولة سفينة إيرانية كسر الحظر البحري على اليمن.

ح.ع.ح/ع.ج (د.ب.أ)

مواضيع ذات صلة

إعلان