جونسون يمدد الإغلاق ويكشف عن خطط حذرة لرفع القيود | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 10.05.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

جونسون يمدد الإغلاق ويكشف عن خطط حذرة لرفع القيود

في خطاب وجهه للبريطانيين، أبلغ بوريس جونسون رئيس الوزراء البريطاني مواطنيه أن الوقت لم يحن بعد لإلغاء إجراءات العزل العام في البلاد، داعيا للمزيد من الحذر في مواجهة كورونا الذي أودى بحياة أكثر من 31 ألف شخص في بريطانيا.

رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون

جونسون: سنطلق نظام للإنذار والتنبيه من خمس مستويات يصنف التهديد الحالي الذي يشكله فيروس كورونا

أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون اليوم الأحد (10 مايو/ أيار 2020) أن الإغلاق بسبب فيروس كورونا سيبقى مفروضا حتى الأول من حزيران/يونيو على أقل تقدير. بيد أنه تحدث في المقابل عن خطط لبدء تخفيف بعض الإجراءات تدريجيا بعد إغلاق معظم الاقتصاد لمدة تقارب سبعة أسابيع.

وقال جونسون في خطاب أذاعه التلفزيون "إنهاء إجراءات العزل العام هذا الأسبوع ليس الوقت المناسب (...) بدلا من ذلك، نتخذ الخطوات الدقيقة الأولى لتعديل إجراءاتنا".

وأضاف أنه اعتبارا من غد الاثنين، سيتم تشجيع أولئك الذين لا يستطيعون العمل من المنزل بنشاط على الذهاب إلى العمل، كما سيُسمح للأشخاص بدءا من يوم الأربعاء بالتريض في الهواء الطلق بدون حد أقصى للمدة ما داموا يلتزمون بإرشادات التباعد الاجتماعي. وقال "يمكنك الجلوس تحت أشعة الشمس في متنزهك المحلي، ويمكنك القيادة إلى وجهات أخرى، بلويمكنك ممارسة الرياضة ولكن فقط مع أفراد أسرتك".

نظام للإنذار من كوفيد 19

وقال جونسون إن بلاده ستطلق نظاما للإنذار والتنبيه من خمس مستويات يصنف التهديد الحالي الذي يشكله فيروس كورونا المستجد، مشيرا إلى أن المستوى الخامس هو "الأكثر خطورة"، والمستوى الأول يعني أن مرض كوفيد19- "لم يعد موجودا" في البلاد. 

بريطانيون يتابعون خطاب جونسون عبر شاشة التلفاز

جونسون: الوقت لم يحن بعد لإلغاء إجراءات العزل العام

وقال إن بريطانيا تمر حاليا بالمستوى الرابع من نظام الإنذار خلال فترة الإغلاق ويمكنها أن تنتقل تدريجيا إلى المستوى الثالث، ما يعني أنه من الممكن إعادة فتح قطاعات من الحياة العامة. وأضاف أنه سيتم تحديد المستوى بشكل أساسي من خلال معدل الإصابات والعدد الإجمالي لحالات الإصابة بالفيروس. 

وأوضح جونسون أن مستوى الإنذار سيخبرنا بمدى  شدة وصرامة تدابير التباعد الاجتماعي الواجب تطبيقها، فكلما انخفض المستوى قل عدد الإجراءات، وكلما ارتفع المستوى ، "كلما كان علينا أن نكون أكثر صرامة".
المعارضة تنتقد خطاب جونسون

في المقابل، قال زعيم حزب العمال البريطاني المعارض كير ستارمر إن بيان رئيس الوزراء بوريس جونسون، حول تخفيف إجراءات العزل العام في البلاد بسبب فيروس كورونا المستجد، أثار أسئلة أكثر مما أجاب. وقال ستارمر في بيان "هذا البيان يثير أسئلة أكثر مما يجيب، ونرى احتمال توجيه إنجلترا واسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية في اتجاهات مختلفة".

 زعيم حزب العمال البريطاني المعارض كير ستارمر انتقد خطاب جونسون.

زعيم حزب العمال البريطاني المعارض كير ستارمر انتقد خطاب جونسون.

وأضاف "يبدو أن رئيس الوزراء يطلب فعليا من ملايين الأشخاص العودة إلى العمل دون خطة واضحة للسلامة أو توجيه واضح لكيفية الوصول إلى هناك دون استخدام وسائل النقل العام. ما كانت تحتاجه البلاد الليلة هو الوضوح والتوافق، لكن لم نحصل على أي منهما".

وكانت وزارة الصحة والرعاية الاجتماعية في المملكة المتحدة قد أعلنت تسجيل 269 حالة وفاة إضافية بفيروس كورونا المستجد، وهي أقل حصيلة منذ نهاية آذار/مارس الماضي. وكشفت الوزارة عن تسجيل 3923 حالة إصابة جديدة وإجراء 64362 اختبارا جديدا منذ أمس. وبذلك وصل العدد الإجمالي للمصابين إلى 219183 مصابا، وفقا لوكالة (بلومبرغ) للأنباء اليوم الأحد.

ع.ش/أ.ح (رويترز، د ب أ)