ثورة تقنية....قيادة السيارات بالعينين بدلا من اليدين في ألمانيا | علوم وتكنولوجيا | DW | 13.05.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

علوم وتكنولوجيا

ثورة تقنية....قيادة السيارات بالعينين بدلا من اليدين في ألمانيا

العلماء الألمان يجسدون مقولة "اجعل عينك على الطريق" بتصميمهم نظاماً حاسوبيا ثورياً يسمح للسائقين بقيادة أي سيارة بنظرات العين ويطلقون على هذه النوع من السيارات المستخدمة للذكاء الاصطناعي "روح برلين".

Scientists David Latotzky of Freie Universitaet Berlin sits in a car turning the steering wheel with his eye movements in Berlin, Friday, April 23, 2010. The scientists developed the software EyeDriver to steer their car Spirit of Berlin just by the movement of the eyes. (AP Photo/Gero Breloer)

مطور برنامج الحاسوب "القيادة بالعين" العالم ديفيد لاتوتوتسكي من الجامعة الحرة في برلين وهو يحرك عجلة قيادة السيارة بعينيه

تقوم التقنية الجديدة التي نجح باحثون في جامعة برلين الحرة في تطويرها على متابعة حركة عين السائق وبدورها توجه السيارة في الاتجاه الذي ينظر إليه. وفي موقع مطار تيمبلهوف التاريخي، وهو المطار السابق في برلين، عرض الرئيس المشرف على المشروع الدكتور راؤول روغاس وفريقه المتخصص بالذكاء الاصطناعي كيف يمكنهم قيادة السيارة وهي مزودة بالكترونيات معقدة من خلال حركة العين.

حركة العين تتحول إلى إشارة تحكم كهربائية

Flash-Galerie the Spirit of Berlin

سيارة "روح برلين" ثورة في الذكاء الصناعي

ويتم التقاط حركة العينين وتحويلها إلى إشارات إلكترونية للتحكم في عجلة القيادة. ويتم التحكم في السرعة بشكل منفصل وهي غير متضمنة في البرنامج. ويقول روغاس "إن البرنامج يجعل من الممكن لك أن تقود أي سيارة بمجرد تحريكك لعينيك". ولهذا الغرض صمم خبراء الكمبيوتر في الجامعة بالتعاون شركة سينسو موتوريك إنسترومنيت برنامجاً حاسوبياً يسمى"آي درايفر" أو برنامج "القيادة بالعين"، بعد سلسلة أبحاث حاسوبية أسموها بأبحاث "روح برلين" أو "سبريت أوف برلين".

ويُستخدم برنامج "هيد 4 سليوشن" الذي تنتجه شركة سينسو موتوريك إنسترومنيت لاكتشاف حركة العينين وتتبعها. وهو عبارة عن خوذة دراجة مزودة بكاميرتين وباعث ضوئي للأشعة تحت الحمراء وأيضا جهاز كمبيوتر محمول مزود ببرنامج خاص. واحدى الكاميرتين موجهه إلى المقدمة في نفس اتجاه الشخص الذي يرتدي الخوذة، بينما الكاميرة الأخرى تصور عين مرتدي الخوذة أو السائق. وضوء الأشعة تحت الحمراء يدعم الكاميرا المُوجَّهه إلى العين. وتستخدم مرآة شفافة تعكس فقط الأشعة تحت الحمراء لتسمح بزاوية رؤية معقولة لكاميرة العين دون تقييد قدرة المرتدي على الرؤية.

إذا أغمض السائق عينيه توقفت السيارة

Spirit of Berlin Auto mit den Augen gelenkt

يتألف نظام التحكم بالسيارة من خوذه وكاميرتين وأشعة تحت حمراء ومرآة وبرامج حاسوبية وأجهزة كمبيوتر بالإضافة إلى العين البشرية.

ووفق هذا النظام المتطور تنتقل إشارة التحكم من العين فالكاميرا ثم إلى الكمبيوتر الموضوع في السيارة. ويتلقى برنامج "آي درايفر" في هذا الكمبيوتر أوضاع حركات العين على فترات منتظمة ويستخدمها للتحكم في عجلة القيادة. وكلما نظر السائق إلى اليسار أو اليمين تحولت عجلة القيادة في الاتجاه الذي ينظر إليه. ويتم ضبط سرعة السيارة مسبقاً وتبقى ثابتة طالما تم التعرف على وضع النظر. وإذا أغمض السائق عينيه فإن السيارة تتوقف من تلقاء نفسها وهكذا يتم التخلص من خطورة احتمال أن يغفو السائق في أثناء القيادة.

ويمكن للسائق أن يختار بين نظامين : "القيادة الحرة" و" التوجيه". ففي نظام "القيادة الحرة" يتم ربط حركة ووجهة نظر العين مباشرة مع محرك عجلة القيادة. وفي نظام "التوجيه"، تسير السيارة بشكل تلقائي في معظم الوقت. وفقط عندما يكون هناك تفرع في الطريق أو تقاطع، فإن السيارة تتوقف وتطلب من السائق اختيار التوجيه التالي. وهذا يتطلب من مرتدي الخوذة أن ينظر يسارا أو يمينا لمدة ثلاث ثوان. وإذا أطال السائق النظر في اتجاه معين ، فإن برنامج "آي درايفر" يؤكد صوتيا أنه قد تم قبول الاختيار. ويتم نقل القرار إلى كمبيوتر السيارة. كما ويستطيع الذكاء الاصطناعي في سيارة "روح برلين" تخطيط الطريق وفقا لتعليمات العين ثم يواصل السير بصورة مستقلة عنها.

(ع.م/ د.ب.أ)

مراجعة: هشام العدم

مختارات