توني كروس قريباً إلى باريس سان جيرمان؟ | عالم الرياضة | DW | 26.10.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

توني كروس قريباً إلى باريس سان جيرمان؟

بعد ضم نيمار وكيليان مبابي إلى صفوفه في صفقات كبيرة، يبدو أن باريس سان جيرمان بات يسعى إلى التعاقد مع لاعب خط وسط ريال مدريد الألماني توني كروس الذي يخوض مواجهة مفتوحة النهايات مع مدربه لوجين لوبيتيغي.

كشف موقع "كالتشيو ميركاتو" الإيطالي مؤخراً عن مفاجأة من العيار الثقيل مفادها أن مدرب باريس سان جيرمان توماس توخل يريد ضم لاعب خط وسط ريال مدريد توني كروس، بل إن مواطنه على صدارة قائمة أولويات النادي الباريسي.

يأتي ذلك في الوقت الذي يمر فيه كروس بأزمة حقيقية مع الملكي الذي بدوره تراجع إلى المركز السابع في ترتيب الليغا. فالمدرب لوجين لوبيتيغي أعطى اللاعب دوراً دفاعياً أكبر، وهذا ما لم يرق كروس الذي بدأ ينتقد مدربه علناً. بعد ذلك بقي على مقاعد البدلاء في مباراة الفريق أمام ليفانتي والتي انهزم فيها الريال بهدفين مقابل هدف.

ويمتد عقد كروس مع "الأبيض" إلى غاية موسم 2022. وكان لاعب خط الوسط قد انتقل الى مدريد قادماً من بايرن ميونيخ مقابل 25 مليون يورو. وتقدر قيمته التسويقية حالياً بنحو 80 مليون يورو.

وتأتي هذه التسريبات بعد الانتقادات الموجعة التي وجهها المدرب توخل إلى لاعبيه، عقب تعادل الفريق (2-2) الأربعاء الماضي أمام نابولي الإيطالي ضمن منافسات الجولة الثالثة من المجموعة الثالثة لمسابقة أبطال أوروبا والتي يحتل حالياً ليفربول صدارتها.

وانتقد توخل أداء الفريق بقوة، وتابع في المؤتمر الصحفي الذي عقده النادي الباريسي عقب المباراة أنه لا ستبعد اقصاء فريقه من المسابقة الأوروبية.

ولم يكن توخل الوحيد الذي خرج منزعجاً من تلك الموقعة، بل نيمار أيضاً، الذي توجه على ما يبدو غاضبا إلى كابينة اللاعبين من دون أن يصافح لاعبي نابولي أو يتحدث إلى زملائه، بل والتقطته عدسات الكاميرا وهو يضرب غطاء البلاستيك الحافظ لإحدى الكاميرات. وحين سئُل توخل عن ذلك، ردّ الأخير أن المشهد فُهم خطأ وأنها "انفعالات طبيعية".

ومن شأن ردة فعل نيمار أن تزيد من سيل الإشاعات حول اقتراب رحيله من السفينة الباريسية، فقبل أيام كانت له مواجهة مع زميله إيديسون كافاني الذي تجمعه به منافسة قوية.

و.ب

مختارات