تونس: افتتاح جلسات أول برلمان منتخب بعد الثورة | أخبار | DW | 02.12.2014
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تونس: افتتاح جلسات أول برلمان منتخب بعد الثورة

انطلقت أعمال الجلسة الأولى لـ"مجلس نواب الشعب" التونسي، أول برلمان منتخب عقب ثورة الياسمين، بعد أن سلم رئيس "المجلس الوطني التأسيسي" رئاسة البرلمان الجديد لقيادي من حزب "نداء تونس" الحاصل على أكبر عدد من المقاعد.

ويهيمن حزب "نداء تونس" العلماني على 86 مقعدا بالبرلمان بعد فوزه في انتخابات جرت الشهر الماضي متقدما على منافسه الإسلامي حركة النهضة التي حصلت على 69 مقعدا من مجموع مقاعد البرلمان البالغة 217.

وفي جلسة الافتتاح سلم مصطفى بن جعفر رئيس المجلس التأسيسي السابق رئاسة البرلمان الجديد في جلسته الافتتاحية لعلي بن سالم من حزب نداء تونس وهو أكبر نائب سنا في البرلمان. وقال بن جعفر "نحن اليوم أمام امتحان جديد على درب الديمقراطية.. لقد أنجزنا الجانب النظري بدستور تقدمي واليوم نحن في مرحلة أصعب لتطبيق النظري على الواقع". وتستعد تونس حاليا لإجراء الدور الثاني من انتخابات الرئاسة التي سيتنافس فيها الباجي قائد السبسي زعيم حزب نداء تونس والرئيس الحالي المنصف المرزوقي. وحضر الجلسة الافتتاحية للبرلمان عدة شخصيات سياسية من بينها زعيم حركة النهضة راشد الغنوشي ورئيس نداء تونس السبسي إلى جانب رئيس الوزراء مهدي جمعة.

و.ب/ح.ز (رويترز، أ ف ب)

مختارات

إعلان