تورط مترشح سابق للرئاسة التونسية في وثائق بنما | أخبار | DW | 09.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

تورط مترشح سابق للرئاسة التونسية في وثائق بنما

كشف موقع انكفادا التونسي الذي يشارك في التحقيق الاستقصائي الدولي بشأن "وثائق بنما" عن تورط المترشح السابق للانتخابات الرئاسية سمير العبدلي في فضيحة "وثائق بنما" المتعلقة بالتهرب الضريبي وتهريب الأموال.

كشف تقرير صدر عن موقع انكفادا التونسي الذي يشارك في التحقيق الاستقصائي الدولي بشأن "وثائق بنما" اليوم السبت ( التاسع من نيسان/ ابريل 2016) عن تورط المترشح للانتخابات الرئاسية سابقا سمير العبدلي في فضيحة "وثائق بنما".

وأكد التقرير، بحسب اذاعة موزاييك اف ام التونسية، امتلاك سمير العبدلي لشركة مع توفيق بن جديد نجل الرئيس الجزائري السابق، وذلك استنادا لوثيقة صادرة عن الفرع السويسري" 'أتس أس بي أس "عام 2007 .

كما أكدت الوثيقة امتلاك بن جديد لقيمة 60 بالمائة من أسهم الشركة فيما يمتلك العبدلي 40 بالمائة. وقد ذكر اسم سمير العبدلي في تقرير "سويس ليكس" الذي نشرته جريدة لوموند الفرنسية عام 2015 الذي كشف أن رجال أعمال قاموا بفتح حسابات بنكية سرية في سويسرا وقد أذنت النيابة العمومية بفتح تحقيق في هذا الصدد. وقد أظهرت وثائق سرية سربها موظف سابق بالفرع السويسري للمصرف البريطاني"'اتش ا س بي اس" أن المصرف ساعد زبائن في أكثر من 200 دولة على التهرب الضريبي. يشار إلى أن العبدلي محام وخبير في القانون الدولي، وقد قدم ترشحه للانتخابات الرئاسية سنة 2014

كان مجلس النواب (البرلمان) التونسي قد صوت الجمعة لصالح تشكيل لجنة تحقيق داخلية للبحث في مدى تورط تونسيين في فساد مالي وتهرب ضريبي وفق ما جاء في "وثائق بنما".

وحتى الآن نشر موقع "انكفادا" اسم محسن مرزوق السياسي المنشق عن حزب نداء تونس الذي يقود الائتلاف الحاكم ومدير الحملة الانتخابية للرئيس الحالي الباجي قايد السبسي. ونشر الموقع رسائل الكترونية وجهها مرزوق الى مكتب "موساك فونسيكا" للمحاماة تتضمن استشارات لتأسيس شركة دولية في بنما. وقال الموقع إنه سينشر أسماء شخصيات تونسية أخرى تباعا في وقت لاحق.

م.م/ح.ع.ح ( د ب ا)

مختارات