تقرير: عين أنيس عامري كانت على معالم أخرى في برلين لاستهدافها | أخبار | DW | 15.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تقرير: عين أنيس عامري كانت على معالم أخرى في برلين لاستهدافها

ذكر تقرير صحفي أن التونسي أنيس عامري، منفذ هجوم الدهس في إحدى أسواق أعياد الميلاد، كان يستكشف أماكن أخرى لاستهدافها على الأرجح. ومن هذه المعالم ميدان "ألكسندربلاتس" ومتنزه "لوستغارتن" أمام كاتدرائية برلين.

ذكر تقرير صحفي أن التونسي أنيس عامري، منفذ هجوم الدهس في إحدى أسواق أعياد الميلاد في برلين العام الماضي، كان يستكشف أماكن أخرى لاستهدافها على الأرجح.

وذكرت صحف شبكة "دويتشلاند" التحريرية الصادرة اليوم الجمعة (15 كانون الأول/ديسمبر 2017) استناداً إلى ملفات الادعاء العام والمكتب الاتحادي للشرطة الجنائية أنه بجانب سوق عيد الميلاد في ميدان "برايتشايدبلاتس" كان عامري يستكشف ميدان "ألكسندربلاتس" ومتنزه "لوستغارتن" أمام كاتدرائية برلين.

وبحسب التقرير، تفحص عامري سوق عيد الميلاد في ميدان "ألكسندربلاتس" أربع مرات، وكان متواجداً في هذا الميدان قبل ساعات قليلة من شن الهجوم في سوق عيد الميلاد بميدان "برايتشايدبلاتس" أمام كنيسة الذكرى. وعثر المحققون في الهاتف المحمول الخاص بعامري على صور "سيلفي" له في متنزه "لوستغارتن". وأضاف التقرير أن المحققين استنتجوا أن السمة المشتركة بين المناطق الثلاثة هي حركة الأفراد الكثيفة بها.

يذكر أن عامري دهس بشاحنة مسروقة جمعاً من الأفراد في سوق عيد الميلاد أمام كنيسة الذكرى في 19 كانون أول/ديسمبر عام 2016. وأودى الهجوم بحياة 12 شخصاً وإصابة نحو مئة آخرين. وفر العمري عقب الحادث وقُتل برصاص الشرطة الإيطالية خلال رحلة فراره.

خ. س./ ح. ع. ح. (د.ب. أ) 

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان