تقرير: توقيف بريطاني بالإمارات لارتدائه قميص المنتخب القطري | أخبار | DW | 05.02.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

تقرير: توقيف بريطاني بالإمارات لارتدائه قميص المنتخب القطري

نشرت صحيفة الغارديان البريطانية تقريرا تقول فيه إن السلطات الإماراتية ألقت القبض على بريطاني كان يرتدي قميص منتخب قطر. الصحيفة تقول إن البريطاني، علي عيسى أحمد، يواجه عقوبة السجن لمدة قد تصل لـ 15 سنة مع غرامة كبيرة.

Fußball AFC Asian Cup Katar - VAE (Reuters/S. Salem)

المنتخب القطري الذي فاز ببطولة كأس آسيا التي أقيمت مؤخرا في الإمارات.

ذكرت صحيفة الغارديان البريطانية، في تقرير على موقعها الإلكتروني اليوم الثلاثاء (الخامس من شباط/ فبراير 2019) أن السلطات الإماراتية ألقت القبض على المواطن البريطاني علي عيسى أحمد لارتدائه قميص فريق قطر الوطني لكرة القدم.

ووفقا لتقرير الصحيفة البريطانية فإن علي عيسى أحمد، وهو أحد مشجعي كرة القدم الشباب، كان يقضي عطلة في دولة الإمارات وقرر حضور مباراة تجمع بين منتخبي العراق وقطر خلال بطولة كأس آسيا التي استضافتها الإمارات.  وتضيف الصحيفة أن الشرطة الإماراتية قامت باعتقاله بعد المباراة لأنه كان يرتدي قميص فريق قطر الوطني.

وتضيف الصحيفة أن أحمد قال إنه تعرض للضرب على أيدي الشرطة في الطريق إلى المخفر. وبأنه عندما أبلغ عن هذا الاعتداء للضباط في المخفر، اتهم على الفور بالكذب ونشر معلومات مغلوطة عن قوات الأمن الإماراتية.

ويبدو أن الشرطة صعدت التهمة الموجهة إلى أحمد من "إظهار تعاطفه مع قطر" إلى "تقديم ادعاءات كاذبة ضد مسؤولين أمنيين إماراتيين". وهو ما يمكن التعامل معه على أنه جريمة أمن قومي، وهو ما يجعله يواجه احتمالية عقوبة السجن لمدة 15 سنة وغرامة تزيد على 50000 درهم، بالرغم من أن التوقيف له أبعاد سياسية بحسب الصحيفة البريطانية.

من جهته أكد وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت على موقف بلاده المطالب بالإفراج الفوري عن علي عيسى أحمد ، وإلزام الإمارات ضمان سلامة المواطنين البريطانيين في الإمارات من الاعتقال الخاطئ. وقال الوزير إن أحمد لم يرتكب أي جريمة حقيقية.

ع.أ.ج/أ.ح 

مختارات