تقرير: الشيخة لطيفة تطالب بالكشف عن مصير شقيقتها شمسة | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 25.02.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

تقرير: الشيخة لطيفة تطالب بالكشف عن مصير شقيقتها شمسة

ناشدت الشيخة لطيفة، ابنة حاكم دبي محمد بن راشد آل مكتوم، الشرطة البريطانية إعادة التحقيق في اختطاف شقيقتها الكبرى الشيخة شمسة من شارع في مدينة كامبريدج عام 2000. وجاءت المناشدة عبر خطاب كشفت عنه هيئة الإذاعة البريطانية.

 الشيخة لطيفة، ابنة حاكم دبي محمد بن راشد آل مكتوم

الشيخة لطيفة، ابنة حاكم دبي محمد بن راشد آل مكتوم

ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) أن الشيخة لطيفة ابنة حاكم دبي كتبت للشرطة البريطانية تطالبها بإعادة فتح التحقيق في خطف شقيقتها الأكبر من أحد شوارع كامبريدج في عام 2000. وفي رسالة مكتوبة عام 2018، كشفت بي بي سي اليوم الخميس (25 شباط/فبراير 2021) أنه تم إعطاؤها للشرطة مؤخرا فقط، قالت الشيخة لطيفة :"كل ما أطلبه منكم هو الاهتمام بقضيتها لأن هذا قد يعيد لها حريتها ... مساعدتكم واهتمامكم بقضيتها يمكن أن يحررها".

مختارات

وطالبت الشيخة لطيفة، في خطابها المكتوب بخط اليد شرطة كامبريدج شاير بالعودة للتركيز على قضية شقيقتها شمسة البالغة من العمر الآن 39 عاما.

ووفقا لهيئة الإذاعة البريطانية، فإن شمسة، التي كانت في الـ18 عاما فقط عند اختطافها، وهي الآن في الـ39 عاما، لم تشاهد في الأماكن العامة منذ ذلك الحين. وأضافت: "إن لديها روابط قوية بإنجلترا ... إنها تحب إنجلترا حقا، وأفضل ذكرياتها تعود لأوقاتها هناك". ولم يرد المكتب الإعلامي لحكومة دبي على الفور على طلب التعليق.

وأكدت شرطة كامبريدج شاير تلقيها خطابا في شباط/فبراير 2018 فيما يتعلق بالقضية وإنه يخضع لمتابعة مستمرة.

وأثارت الشيخة لطيفة نفسها (35 عاما) قلقا عالميا بسبب رسالة مصورة في دورة مياه حصلت عليها بي.بي.سي قالت فيها إنها محتجزة في فيلا محصنة.

وقالت الإمارات الأسبوع الماضي إن الشيخة لطيفة تحت رعاية أسرتها وأطباء في منزلها. ونفى والدهما الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ما توصل إليه قاضي المحكمة العليا في لندن العام الماضي الذي قال إنه يقبل بصحة ما يقال عن إصدار والدهما أمرا باختطافهما.

وطالبت بريطانيا الإمارات بتقديم ما يثبت أن الشيخة لطيفة ما زالت على قيد الحياة. يأتي هذا بعدما نشرت بي بي سي مؤخرا فيديو صورته لطيفة سرا من داخل حمام بالفيلا التي قالت إن والدها الشيخ محمد بن راشد يحتجزها بها منذ عام 2018 عندما حاولت الفرار من دبي.

وذكرت بي بي سي أن الرسائل السرية التي كانت تبعث بها لطيفة قد توقفت، ولذا يحث أصدقاؤها الأمم المتحدة على التدخل. وكانت سفارة دولة الإمارات في لندن قد أكدت في وقت سابق بأن الشيخة لطيفة "تتلقى الرعاية في المنزل، بدعم من أسرتها وأخصائيين طبيين".

ع.أ.ج/ خ.س (د ب أ، رويترز)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة