تقارير: توخيل لا يرغب في التجديد مع سان جيرمان | رياضة | تقارير وتحليلات لأهم الأحداث الرياضية من DW عربية | DW | 04.10.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

رياضة

تقارير: توخيل لا يرغب في التجديد مع سان جيرمان

تحدثت تقارير إعلامية عن نية المدرب الألماني توماس توخيل عدم التجديد مع نادي العاصمة الفرنسية باريس سان جيرمان المملوك لمؤسسة قطر للاستثمار، وأرجعت ذلك لخلافات مع المدير الرياضي للفريق عقب خسارة دوري الأبطال أمام بايرن.

المدرب الألماني توماس توخيل

يمتد عقد المدرب الألماني توماس توخيل مع باريس سان جيرمان حتى 2021

كشفت تقارير صحفية في فرنسا أن  توماس توخيل، المدير الفني لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي لكرة القدم، لا يرغب في أن يجدد عقده مع نادي العاصمة الفرنسية.

وكتبت صحيفة "ليكيب" الفرنسية الرياضية اليوم الأحد (الرابع من أكتوبر/ تشرين الأول 2020) أن السبب في رفض المدير الفني الألماني (47 عاماً) التجديد مع سان جيرمان يرجع إلى صراع السلطة مع المدير الرياضي للفريق ليوناردو. يُشار إلى أن عقد توخيل مع سان جيرمان مستمر حتى صيف 2021.

وكان ليوناردو (51 عاماً) قد أعلن عن معارضته الشديدة لمطالب  توخيل  بتعزيز صفوف الفريق بعد خسارة نهائي بطولة كأس الأبطال في الموسم الماضي. وحسب تقرير "لإيكيب" فإن من الممكن أن تسير الأمور بشكل مختلف مشيرة إلى أنه لا يُعتقد أن مثل هذه الضوضاء الجانبية تروق لمالك سان جيرمان القطري، ونقلت الصحيفة عن أحد المقربين من مالك النادي، دون أن تذكر اسمه، القول: "إذا استمرت الأمور على هذا النحو، فلابد أن يستغني النادي عن واحد من الاثنين".

وثمة مزاعم بأن رؤساء النادي ليسوا راضين عن سياسة ليوناردو في الصفقات. وكان توخيل قد طالب بعد خسارة سان جيرمان في نهائي دوري الأبطال بتعزيز خطوط الفريق، وجدد هذه المطالبة في الفترة الأخيرة.

في المقابل، رد ليوناردو قائلاً إن النادي خسر قرابة مئة مليون يورو بسبب أزمة كورونا وأضاف: "كي تبقى في هذا النادي عليك أن تكون مستعداً للمعاناة من أجله وللتضحية بنفسك حتى عندما نمر بأوقات عصيبة".

ع.غ/ ع.ج.م (د ب أ)

مختارات