تفجير انتحاري بجنوب شرق بغداد يخلف قتلى وجرحى | أخبار | DW | 30.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

تفجير انتحاري بجنوب شرق بغداد يخلف قتلى وجرحى

لقي 17 شخصا على الأقل حتفهم وأصيب 25 آخرين جراء انفجار سيارة مفخخة بسوق شعبي بمنطقة النهروان جنوب شرق بغداد، حسب ما أعلن مصدر في الشرطة العراقية.

أعلن مصدر أمني عراقي اليوم السبت (30 أبريل/ نيسان) مقتل 17 شخصا على الأقل وإصابة أكثر من 40 آخرين بانفجار سيارة مفخخة في منطقة النهروان 35/كم جنوب شرق بغداد.

ولم تعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن الانفجار الذي وقع في سوق بحي النهروان. وكان الزوار في طريقهم إلى مرقد الإمام الكاظم في بغداد لإحياء ذكرى وفاة أحد أهم أئمة الشيعة في القرن الثامن الميلادي. وتحسن الأمن تدريجيا في بغداد بعدما كانت تتعرض لهجمات يومية قبل عشر سنوات لكن لا تزال هناك هجمات تستهدف قوات الأمن والمدنيين. وتأجج الصراع الطائفي بين السنة والشيعة في العراق بفعل صعود تنظيم الدولة الإسلامية الذي يحارب القوات الحكومية للسيطرة على مناطق في شمال وغرب البلاد.

ويأتي هذا الانفجار، قبيل انعقاد جلسة مجلس النواب العراقي للتصويـت حــــول موضـوع التعدـل الـوزاري فيما يتجمع متظاهرون من التيار الصدري في ساحة التحرير بانتظار جلسة البرلمان اليوم تلبية لدعوة مقتدى الصدر الذي هدد باقتحام المنطقة الخضراء في حال عدم التصويت على التعديل الوزاري.

هـ.د/ ع.ش (د ب أ، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة