تفجيرات تهز وسط مدينة دمشق وعدد القتلى في ارتفاع | أخبار | DW | 02.10.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تفجيرات تهز وسط مدينة دمشق وعدد القتلى في ارتفاع

تضاربت الأنباء حول حصيلة قتلى تفجيرات استهدفت وسط العاصمة السورية دمشق. وحسب المرصد السوري فإن أحد التفجيرات استهدف مركز للشرطة في حي الميدان الدمشقي، فيما قالت مصادر إعلامية روسية إن خمسة رجال شرطة من بين القتلى.

Syrien Anschlag in Damaskus (Reuters/SANA)

صورة من الأرشيف لتفجيرات سابقة استهدفت مدينة دمشق.

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان (المحسوب على المعارضة) اليوم الاثنين (الثاني من تشرين الأول/ أكتوبر 2017) بمقتل ما لا يقل عن 11 شخصاً بينهم عناصر من قوات النظام، جراء تفجيرات هزت حي الميدان في وسط العاصمة دمشق. وقال المرصد، في بيان صحفي اليوم، إن التفجيرات تسببت بوقوع عدد كبير من الجرحى، لا يزال بعضهم حالته خطيرة.

بيد أن وكالة الإعلام الروسية نقلت عن مراسلها من الموقع قوله إن 15 شخصا قتلوا في هجوم على مركز للشرطة في دمشق. وأوردت الوكالة أن القتلى خمسة رجال شرطة وعشرة مدنيين. ونقلت الوكالة عن مصدر أمني سوري قوله إن الهجوم نفذه أربعة انتحاريين. وذكرت قناة الميادين التلفزيونية الموالية للحكومة السورية أن أربعة متشددين نفذوا الهجوم مما أسفر عن مقتل أكثر من عشرة أشخاص.

وأكدت عدة مصادر موثوقة، للمرصد، أن ثلاث  تفجيرات ضربت حي الميدان الدمشقي بوسط العاصمة، حيث نجم الانفجار الأول عن تفجير سيارة مفخخة قرب منطقة قسم شرطة الميدان، تبعها تفجير شخص لنفسه بحزام ناسف، ومن ثم قام شخص ثانٍ بتفجير نفسه بحزام ناسف، ما تسبب بأضرار مادية جسيمة، ومقتل وإصابة العشرات.

يشار إلى أن مخفر قسم الميدان تعرض لهجومين انتحاريين آخرها قيام فتاة بتفجير نفسها منذ عدة أشهر.

أ.ح/ي.ب (د ب أ، رويترز)