تعليق الإضراب بمطاري برلين من الأربعاء حتى بداية الأسبوع القادم | أخبار | DW | 14.03.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تعليق الإضراب بمطاري برلين من الأربعاء حتى بداية الأسبوع القادم

لليوم الثاني على التوالي، استمر إضراب أطقم الخدمات الأرضية في مطاري برلين، مما نتج عنه إلغاء نحو 600 رحلة. وأعلنت نقابة قطاع الخدمات، "فيردي"، تعليق الإضراب من صباح الأربعاء حتى نهاية عطلة نهاية الأسبوع الحالي.

لليوم الثاني على التوالي يواصل موظفو أطقم الخدمات الأرضية في مطاري "تيغل" و"شونفيلد" في برلين اليوم الثلاثاء (14 مارس/آذار 2017) إضرابهم عن العمل. وألغيت مجدداً كافة الرحلات تقريبا في مطاري العاصمة الألمانية جراء الإضراب الذي دعت نقابة قطاع الخدمات، "فيردي"، إليه نحو ألفي موظف. وأعلنت نقابة "فيردي" تعليق الإضراب من صباح الأربعاء حتى نهاية عطلة نهاية الأسبوع الحالي.

وقال متحدث باسم شركة "برلين براندنبورغ" المشغلة للمطارين صباح اليوم إنه تم حتى الآن إلغاء 460 رحلة من وإلى مطار "تيغل" و143 رحلة من وإلى مطار "شونفيلد". ولا يستبعد المتحدث إلغاء المزيد من الرحلات على مدار اليوم. ولم يدل المتحدث ببيانات حول ما إذا كان سيجرى تغيير مسار بعض الرحلات إلى مطارات مجاورة مثلما حدث أمس الاثنين.

يذكر أنه تم إلغاء مئات الرحلات في مطاري تيغل وشونفيلد يوم الجمعة الماضي خلال الإضراب الذي نفذه العاملون في أطقم الخدمات الأرضية. وتجدد الإضراب بسبب عدم التوصل إلى عرض جديد مع أرباب العمل خلال المفاوضات مطلع الأسبوع الجاري. وتضغط نقابة "فيردي" عبر الإضراب من أجل زيادة أجر ساعة العمل بالنسبة لأصحاب العقود المحددة لمدة 12 شهراً بمقدار يورو واحد لكل ساعة، بينما يعرض أرباب العمل زيادة تدريجية في كافة فئات الأجور للعاملين في أطقم الخدمات الأرضية الذين لديهم عقود تمتد لثلاثة أعوام.

 

خ.س/ ع.ج.م (د ب أ، أ ف ب)

مختارات

إعلان