تركيا: مقتل ستة من قوات الأمن وأنقرة تتهم متمردين أكراد | أخبار | DW | 02.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

تركيا: مقتل ستة من قوات الأمن وأنقرة تتهم متمردين أكراد

وسائل إعلام تركية حملت "متمردين أكراد" مسؤولية قتل خمسة جنود أتراك وضابط من القوات الخاصة في تفجير قنبلة بجنوب شرق البلاد. جاء الحادث بعد تأكيد الاتحاد الأوروبي تضامنه مع أردوغان بعد اعتداء سابق.

قتل خمسة جنود أتراك وضابط شرطة من القوات الخاصة السبت (2 نيسان/ أبريل 2016) في تفجير قنبلة نسب إلى المتمردين الأكراد في مدينة نصيبين في جنوب شرق البلاد، بحسب ما أفادت وكالة دوغان للأنباء.

وقالت الوكالة إن أفراد قوات الأمن كانوا ينفذون عملية عسكرية في نصيبين في محافظة ماردين عندما انفجرت بهم قنبلة زرعها متمردو حزب العمال الكردستاني.

على صعيد متصل كان الاتحاد الأوروبي قد أكد في وقت سابق اليوم للرئيس التركي رجب طيب أردوغان "تضامنه" معه، بعد الاعتداء الذي أودى بحياة سبعة من عناصر الشرطة ونسب إلى انفصاليي حزب العمال الكردستاني "المدرج على لائحة الاتحاد الأوروبي للمنظمات الإرهابية".

وبدا رد الفعل الأوروبي الذي جاء على هامش قمة حول الأمن النووي في واشنطن، وكأنه رد على الانتقادات المتكررة لأردوغان حول غض نظر الدول الغربية عن متمردي حزب العمال الكردستاني.

من جهته دعا أردوغان من واشنطن، الأسرة الدولية إلى دعم عمل حكومته ضد الانفصاليين الأكراد بعد الاعتداء في ديار بكر، كبرى مدن جنوب شرق البلاد حيث الغالبية الكردية. وقال أردوغان "لم يعد في إمكاننا السماح بذلك". وأضاف "آمل في أن ترى الدول الأوروبية والدول الأخرى الوجه الحقيقي وراء هذه الاعتداءات".

ا.ف/ ع.خ (أ.ف.ب)

مختارات