ترامب وكيم متفائلان بنجاح اجتماعهما ويتبادلان كلمات الثناء | أخبار | DW | 27.02.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ترامب وكيم متفائلان بنجاح اجتماعهما ويتبادلان كلمات الثناء

عبر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في مستهل قمتهما الثانية في هانوي عن تفاؤل بتحقيق نتائج بعد ثمانية أشهر على لقائهما التاريخي في سنغافورة. وتبادل الزعيمان كلمات الثناء والإشادة ببعضهما.

اجتمع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع كيم جونغ أون زعيم كوريا الشمالية في هانوي اليوم الأربعاء (27 فبراير/ شباط2019) في قمتهما الثانية، وقال الرئيس الأمريكي إنه لن يتراجع عن المطالب الأمريكية بشان نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية.

وتصافح كيم وترامب وتبادلا الابتسامات أمام صف من أعلام بلديهما في فندق متروبوليتان في العاصمة الفيتنامية هانوي، وجلسا في حديث منفرد سيعقبه عشاء عمل مع مساعديهما.

وقال ترامب للصحفيين إنه يعتقد أن المحادثات ستكون ناجحة وإنه لن يتراجع "عن نزع السلاح النووي" ورد على سؤال عما إذا كان سيُعلن انتهاء الحرب الكورية قائلا "سنرى".

وقال كيم إنه تم التغلب على عقبات واجهت عقد القمة في فيتنام وإن الأمر كان يتطلب الصبر منذ لقائهما الأول في سنغافورة العام الماضي وقال إن "جهودا مضنية كانت ضرورية وكان هناك حاجة للصبر " وأضاف موجها كلامه لترامب إنه "قرار شجاع" من جانبكم لبدء حوار بين البلدين، وعبر عن أمله في نجاح هذه المحادثات

وتوقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن تكون القمة بينه وبين نظيره الكوري الشمالي كيم جونغ أون "ناجحة جداً" معربا عن أمله في أن يكون هذا اللقاء الثنائي الذي سيركز على مسألة نزع الأسلحة النووية لكوريا الشمالية "مماثلا أو حتى أفضل من اللقاء السابق". من جهته أعلن كيم متوجهاً لترامب "أنا متأكد من أننا سنخرج بنتيجة هذه المرة يرحب بها الجميع"، مضيفاً "سأفعل ما بوسعي لتحقيق ذلك".

مشاهدة الفيديو 01:52

زيارة تاريخية لزعيم كوريا الشمالية لسيول في المستقبل القريب

وأشاد الرئيس ترامب بـ "الإمكانيات الاقتصادية الهائلة" لكوريا الشمالية، خلال اجتماعه بالزعيم الكوري الشمالي، وقال ترامب لكيم، خلال مؤتمر صحفي قصير في مستهل قمة الزعيمين إن "بلدك لديها إمكانيات اقتصادية هائلة، لا تصدق وغير محدودة". وذكر ترامب في فندق "سوفيتيل ليجند ميتروبول" في العاصمة الفيتنامية قبل أن يغادر الزعيمان الفندق متوجهين للاجتماع المغلق المباشر بينهما "أتطلع لمشاهدة ذلك يحدث والمساعدة في أن يحدث ". وأضاف "إنه لشرف لي أن أكون مع الزعيم كيم وإنه لشرف أن نكون معا في فيتنام". وقال لكيم "إنه لأمر رائع أن أكون معك".

 والرئيس الأمريكي الذي يرغب بتحقيق نجاح حيث فشل الرؤساء الآخرون يتعرض لضغوط لتوضيح مضمون بيان القمة الأولى التي عقدها مع كيم في سنغافورة في حزيران/ يونيو الماضي والذي بقي تفسيره مبهما في ما يتعلق "بنزع الأسلحة النووية في شبه الجزيرة الكورية".

 ولم يعط ترامب ولا كيم جونغ أون أي مؤشرات واضحة على ما يمكن أن يتم إعلانه في اليوم الثاني والأخير للقمة غدا الخميس في العاصمة الفيتنامية هانوي.

 ويخشى منتقدو الرئيس الأمريكي أن يقدم الكثير من التنازلات لإعطاء انطباع بتحقيق "نجاح" وتحويل الانتباه عما يحصل في واشنطن حيث يستعد محاميه الشخصي السابق مايكل كوهين للإدلاء بإفادته أمام لجنة في الكونغرس.

ع.ج/ ح.ز (د ب أن أ ف ب، رويترز)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة