تحقيقات أمنية إثر استخدام شعارات نازية خلال مظاهرة في ألمانيا | أخبار | DW | 11.09.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

تحقيقات أمنية إثر استخدام شعارات نازية خلال مظاهرة في ألمانيا

فتحت الشرطة الألمانية في مدينة هالة عدة تحقيقات إثر استخدام بعض المتظاهرين رموزا وشعارات نازية. وشهدت بعض المدن الألمانية تظاهرات خاصة في مدينة كيمنتس. وتتخوف الشرطة من اختراق نازي للحركة المناهضة للمتظاهرين.

بدأت الشرطة في مدينة "هاله" 10 تحقيقات على الأقل، بعد مظاهرة يوم الاثنين الماضي استخدم فيها المحتجون الرموز والشعارات النازية. وتقول شرطة المدينة الألمانية الواقعة في ولاية سكسونيا أنهالت إنها تحقق أيضا في حوادث هاجم فيها بعض المتظاهرين الشرطة وبصقوا عليها واشتبكوا معها.

وانضم حوالي 450 متظاهرا إلى الاحتجاج ، ضمن سلسلة من المظاهرات في أنحاء شرق ألمانيا بعد حوادث أخيرة في مدينة كيمنتس وكوتن حيث لقي فيها ألمان حتفهم بعد مواجهات مع مهاجرين.

وكانت معظم المسيرات عبارة عن احتجاجات على وجود المهاجرين، الذين ارتفعت أعدادهم بشكل كبير في ألمانيا منذ عام 2015 ، بعد سياسة "الباب المفتوح" التي تبنتها الحكومة تجاه الأشخاص الفارين من مناطق الحرب والمناطق الأخرى المتضررة من النزاعات.

لكن هناك مخاوف تتعلق بأن الحركة المناهضة للمهاجرين أصبحت أرضاً خصبة لمشاعر النازيين الجدد. وكان عدد من أعضاء المنظمات اليمينية قد حث على مشاركة قوية في احتجاجات يوم الاثنين. وذكرت السلطات أن مسيرة مضادة انطلقت بمشاركة ما بين 80 إلى 100 شخص، دون الإبلاغ عن حوادث عنف على صلة بالاحتجاج.

ع.أ.ج/ ح ز (د ب ا)

مختارات

مواضيع ذات صلة