بونديسليغا: دورتموند يدشن مرحلة ما بعد أوباميانغ بفوز على كولونيا | عالم الرياضة | DW | 02.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

بونديسليغا: دورتموند يدشن مرحلة ما بعد أوباميانغ بفوز على كولونيا

بدأ بوروسيا دورتموند حقبة ما بعد الغابوني بيار-ايميريك أوباميانغ بفوز مثير على مضيفه كولونيا متذيل الترتيب 3-2، بفضل ثنائية للوافد الجديد البلجيكي ميتشي باتشواي وهدف الحسم للمخضرم أندريه شورله في مباراة مساء الجمعة.

وكانت مباراة مساء اليوم الجمعة(الثاني من شباط/فبراير 2018) الأولى لدورتموند بعد انتقال هدافه أوباميانغ الاربعاء الى أرسنال الإنكليزي في صفقة قدرت بـ56 مليون جنيه استرليني، وكانت "ثلاثية الأضلاع" مع تخلي أرسنال عن الفرنسي اوليفييه جيرو لجاره تشلسي الذي أعار بدوره باتشواي الى الفريق الألماني حتى نهاية الموسم.

وكانت بداية المهاجم البلجيكي الشاب أكثر من مثالية ومنح مدربه النمسوي بيتر شتويغر عودة موفقة الى ملعب الفريق الذي أقاله في مطلع كانون الأول/ديسمبر الماضي، وساهم في منح دورتموند فوزه الأول في المراحل الأربع الأخيرة والثالث فقط في المراحل الـ14 الأخيرة.

ووضع دورتموند الذي رفع رصيده الى 34 نقطة في المركز الثاني موقتا بفارق الأهداف أمام باير ليفركوزن وشالكه، حدا لمسلسل النتائج الجيدة التي حققها مؤخرا كولونيا بقيادة مدربه الجديد ستيفان روتنبيك، وألحق به الهزيمة الأولى في المراحل الخمس الأخيرة، فتجمد رصيده عند 13 نقطة.

وجاءت المباراة التي بدأها باتشواي أساسيا، حماسية ومليئة بالفرص.إلا أن أيا من الفريقين لم يجد طريقه الى الشباك، حتى الدقيقة 35 عندما استفاد باتشواي من مجهود مميز على الجهة اليسرى لجيريمي توليان الذي توغل قبل أن يعكس الكرة للبلجيكي الذي حولها الى الشباك من مسافة قريبة. وسجل باتشواي هدفا ثانيا قبيل نهاية الشوط الأول، ألغي بداعي التسلل.

وعاد كولونيا إلى اللقاء في الشوط الثاني عبر البديل سايمون تسولر الذي كان في المكان المناسب ليتابع الكرة برأسه بعدما صدها الحارس السويسري رومان بوركي اثر تسديدة بعيدة من دومينيك هاينتس (60). إلا أن باتشواي ضرب مجددا وحقق البداية المثالية بإعادة فريقه الجديد الى المقدمة إثر كرة طويلة من بوركي، أخطأ الدفاع في التعامل معها، فوصلت إلى البلجيكي الذي تابعها بين ساقي الحارس (62).

وشاءت الصدف أن يصبح باتشواي أول لاعب يسجل أكثر من هدف في مباراته الأولى في الدوري الألماني منذ أن حقق ذلك أوباميانغ مع دورتموند في 10 آب/اغسطس 2013، حين سجل ثلاثية في مرمى أوغسبورغ (4-صفر) في المرحلة الأولى من الموسم.

لكن كولونيا عكر عليه فرحته مجددا وأدرك التعادل برأسية للمدافع الإسباني خورخي ميري إثر ركلة ركنية من الجهة اليمنى (70).

وانتزع دورتموند النقاط الثلاث بفضل لاعب تشلسي السابق الآخر شورله الذي سجل هدفه الأول في الدوري هذا الموسم، بتسديدة قوية من مشارف المنطقة، إثر هجمة مرتدة سريعة للضيوف وتمريرة من باتشواي (84).

ح.ع.ح/ر.ز(أ.ف.ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة