بومبيو يلغي زيارة برلين ويصل بغداد في زيارة لم يعلن عنها | أخبار | DW | 07.05.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بومبيو يلغي زيارة برلين ويصل بغداد في زيارة لم يعلن عنها

وسط استغراب ألماني ألغى وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو زيارة كانت مقررة له لألمانيا الثلاثاء؛ بسبب "مسائل ملحّة"، وفق ما أعلنت المتحدثة باسمه، ليصل بعدها إلى بغداد في زيارة لم يعلن عنها "نظراً لحساسيتها".

وصل وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الثلاثاء (7 مايو/ أيار 2019) إلى العاصمة العراقية في زيارة لم يعلن عنها مسبقاً وتأتي وسط تصعيد في المنطقة بين الولايات المتحدة وإيران، بحسب ما قال مصدر حكومي عراقي لوكالة فرانس برس. وأوضح المصدر، الذي طلب عدم كشف هويته نظراً لحساسية الزيارة، أنّ بومبيو سيلتقي خلال زيارته رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي.

وتأتي زيارة بومبيو لبغداد وسط ازدياد التوتر في المنطقة بين الولايات المتحدة وإيران، بعد عام من انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي مع طهران.

وكانت الولايات المتحدة أرسلت قبل يومين حاملة طائرات إلى الشرق الأوسط في مناورة مصحوبة بتحذير "واضح لا لبس فيه" من البيت الأبيض إلى إيران.

وقال وزير الدفاع الأميركي بالوكالة باتريك شاناهان إنّه أمر الأحد بنشر مجموعة لينكولن البحرية الضاربة المكوّنة من حاملة الطائرات "يو إس إس أبراهام لينكولن" وقطع بحرية مرافقة لها إضافة إلى مجموعة قاذفات "ردّاً على مؤشّرات حول وجود تهديد جدّي من قبل قوات النظام الإيراني".

وكان بومبيو قال لصحافيين الاثنين "كوزير للخارجية، لدي مسؤولية الحفاظ على سلامة الضباط الذين يعملون معي في كل يوم في جميع أنحاء العالم. ويشمل ذلك أربيل وبغداد، وفي منشآتنا في عمّان، في كلّ أنحاء الشرق الأوسط".

وسارعت طهران إلى التنديد بالخطوة الأميركية، معتبرة إرسال حاملة طائرات أميركية إلى الشرق الأوسط خبراً قديماً "فقد أهميته"، وفق الوكالة الرسمية الإيرانية.

إلغاء زيارة برلين

ووصل وزير الخارجية الأميركي إلى بغداد آتياً من فنلندا، بعدما ألغى زيارة كان مقرراً أن يقوم بها إلى ألمانيا قبل ساعات من الموعد المحدد لوصوله إلى برلين، بسبب "مسائل ملحة"، على ما أوضحت المتحدثة باسمه، بدون أن تعطي مزيداً من التفاصيل.

وقالت المتحدثة مورغان أورتاغوس "علينا للأسف أن نرجئ اللقاءات في برلين بسبب مسائل ملحة"، من غير أن توضح ما إذا كان بومبيو لا يزال يعتزم زيارة لندن الأربعاء. وأكدت المتحدثة "ننتظر بفارغ الصبر أن نحدد موعداً جديداً لهذه السلسلة من اللقاءات المهمة. وزير الخارجية يتطلع إلى زيارة برلين قريباً".

وكان من المقرر أن يتلقي بومبيو الثلاثاء المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ونظيره الألماني هايكو ماس، بعدما ألقى خطاباً هجومياً حول سياسة بلاده في القطب الشمالي الاثنين في روفيينامي في فنلندا.

ومن جهتها، أكدت وزارة الخارجية الألمانية أن "الجانبين اتفقا على ضرورة التوصل بسرعة إلى موعد جديد". لكن أصواتاً كثيرة اعتبرت أن الإلغاء هو نتيجة للعلاقات المتوترة للغاية بين البلدين منذ تولي دونالد ترامب السلطة.

بدوره، أعرب رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الألماني، نوربرت روتين عضو الحزب المسيحي المحافظ عن الأسف قائلاً "حتى لو اتضح أن أسباب هذا الإلغاء معقولة، فإنها للأسف تعكس العلاقة الحالية بين الحكومتين". كما صرح الكسندر لامبسدورف من الحزب الليبرالي أن هذا الإلغاء يبقى أمراً "غير معتاد على الإطلاق".

من جهتها، اعتبرت صحيفة "زودويتشه تسايتونغ" أن "الصداقة الألمانية الأميركية في حالة مزرية" وأن هذا الإلغاء "يصعب تبريره".

ولم توضح المتحدثة ما إذا كان بومييو سيلتقي رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في لندن الأربعاء كما كان مقرراً تمهيداً لزيارة الرئيس دونالد ترامب المقررة بين 3 و5 حزيران/ يونيو.

ص.ش/خ.س (أ ف ب، د ب أ)

مختارات