بومبيو: الانسحاب من سوريا لن يؤثر على دعمنا لإسرائيل | أخبار | DW | 01.01.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بومبيو: الانسحاب من سوريا لن يؤثر على دعمنا لإسرائيل

سعى وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو لطمأنة إسرائيل قائلا إن قرار ترامب بشأن سوريا لن يغير من طبيعة العلاقة الخاصة بين الدولتين. بومبيو جدد التزام بلاده بحماية إسرائيل والتعاون معها لوقف ما وصفه بـ "العدوان الإيراني".

USA | Amerikanischer Außenminister Mike Pompeo in New York (Reuters/File Photo/D. Ornitz)

بومبيو، أرشيف

أكد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الثلاثاء (الأول من كانون الثاني/ يناير 2019) أن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب سحب القوات الأميركية من سوريا "لن يغير شيئا" بالنسبة للدعم والحماية الأميركيين لإسرائيل. جاء تصريح بومبيو أثناء لقائه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في البرازيل على هامش تنصيب الرئيس البرازيلي الجديد جايير بولسونارو.

وأضاف المسؤول الأمريكي أن "الحملة ضد (تنظيم الدولة الإسلامية) داعش مستمرة، وجهودنا لمواجهة العدوان الإيراني مستمرة، والتزامنا باستقرار الشرق الأوسط وحماية إسرائيل مستمر بنفس الطريقة التي كان عليها قبل القرار"، حسب تعبيره.

ويرى العديد من المراقبين أن ملف الانسحاب الأمريكي المرتقب من سوريا خيّم على المحادثات بين بومبيو ونتانياهو. كما تعهدت الولايات المتحدة وإسرائيل بمواصلة التعاون بشأن سوريا ومواجهة إيران في الشرق الأوسط على الرغم من خطط الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سحب القوات الأمريكية من سوريا.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي قال قبيل لقائه ببومبيو إن "هناك الكثير من القضايا التي علينا مناقشتها. سنناقش التعاون المكثف بين إسرائيل والولايات المتحدة، المسائل التي ترتبت على القرار الأميركي بشأن سوريا". وأضاف أن المحادثات ستبحث "كيفية تكثيف تعاوننا الاستخباراتي والعملياتي بشكل أكبر في سوريا وغيرها من المناطق لوقف العدوان الإيراني في الشرق الأوسط"، حسب تعبير نتنياهو.

ع..أ ج/ أ.ح (أ ف ب، رويترز)

مشاهدة الفيديو 55:38

مسائية DW: أهم ملفات عام 2018

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع