بوتين: نسعى مع واشنطن لحل مشترك للأزمة السورية | أخبار | DW | 15.12.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بوتين: نسعى مع واشنطن لحل مشترك للأزمة السورية

قال الرئيسي الروسي فلاديمير بوتين خلال محادثات مع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إن روسيا والولايات المتحدة تسعيان سويا من أجل إيجاد حل للأزمة السورية. ووصف الموقف بأنه محتدم للغاية، دون أن يكشف المزيد عن هذا السعي.


استقبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء (15 ديسمبر/ كانون الأول 2015) وزير الخارجية الأميركي جون كيري في الكرملين حيث باشرا محادثات حول جهود وقف الحرب في سوريا. وقال بوتين لكيري "نحن نبحث معا عن سبل للخروج من أكثر الأزمات إلحاحا"، مضيفا أنه يتطلع إلى مناقشة "مجموعة من القضايا" معه.

وشكر كيري لبوتين سماحه لوزير خارجيته سيرغي لافروف بالعمل معه على دفع محادثات السلام بين نظام الرئيس السوري بشار الأسد والمعارضة السورية المسلحة. إلا أنه لم تصدر عن الرجلين أي إشارة حول ما إذا كانت روسيا وافقت على السماح بإجراء الجولة الثانية من المحادثات الدولية الجمعة في نيويورك كما تأمل واشنطن والأمم المتحدة.

وقال بوتين "أنا سعيد جدا بأن أتيحت لي فرصة لقائك والتحدث إليك". وجلس لافروف بجانب بوتين، وكان التقى كيري في وقت سابق من اليوم. وأضاف بوتين "لقد أبلغني لافروف الآن اقتراحيك بالتفصيل وعددا من القضايا التي تتطلب مزيدا من النقاش".

وأعرب كيري عن أمله في مناقشة النزاع في سوريا والأزمة في أوكرانيا. وتتهم واشنطن موسكو بدعم الانفصاليين الأوكرانيين وفرضت عقوبات عليها بسبب التدخل في هذا البلد. وقال كيري الذي كان يجلس قبالة بوتين على طاولة مؤتمرات في الكرملين "لقد أتيحت لك فرصة الحديث مع الرئيس (باراك) أوباما في نيويورك، وبعد ذلك في باريس".

وأضاف "وقد تعهدت أنت والرئيس أوباما محاولة وضع مقاربة -- من خلالي ومن خلال لافروف -- لمعالجة الوضع في أوكرانيا وسوريا". وتابع "ولذلك فإنني أتطلع إلى نقاشنا الآن، واقدر جدية تخصيصك الوقت والتفكير في هاتين القضيتين". وبعد ذلك طلب من الصحافيين الخروج من القاعة لتبدأ المحادثات المغلقة.

ع.ش/ أ.ح (أ ف ب، رويترز)

مختارات