بواتينغ يهاجم منتقدي أوزيل ويعلن عدم اعتزاله اللعب للمانشافت | أخبار | DW | 01.07.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بواتينغ يهاجم منتقدي أوزيل ويعلن عدم اعتزاله اللعب للمانشافت

أكد المدافع الألماني جيروم بواتينغ أنه لا يفكر في اعتزال اللعب الدولي في أعقاب خروج الماكينات من دور المجموعات لمونديال روسيا، فيما أكد لاعب خط الوسط الألماني مسعود أوزيل أنه يحتاج بعض الوقت للتغلب على ماحدث.

FIFA Fußball-WM 2018 in Russland | Deutschland vs. Südkorea - Boateng (picture-alliance/dpa/C. Charisius)

بواتينغ أثناء متابعته من مدارج الملعب لمبارة المانشافت ضد منتخب كوريا الجنوبية


قال جيروم بواتينغ البالغ من العمر 29 عاما لصحيفة "فيلت آم سونتاغ" في عددها الصادر اليوم (الأحد الأول من يوليو/ تموز 2018) "لم أفكر في الأمر أبدا، لا أعتقد أنني وصلت إلى ذروة الأداء بعد". وأضاف مدافع بايرن ميونيخ صاحب 73 مباراة دولية "سويا مع الآخرين أريد أن أمثل منتخب ألمانيا الذي نعرفه، ألمانيا القوية، منتخب وطني قوي". وشدد بواتينغ على أن الانتقادات التي طالت زميله مسعود أوزيل قبل كأس العالم عقب لقاء بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان كانت قاسية، مضيفا أنه يرغب في بقاء المدرب يواخيم لوف.

من جهته، أدلى لاعب خط الوسط مسعود أوزيل بأول تعليق له منذ الخروج المفاجئ والصادم للمنتخب من دور المجموعات في مونديال روسيا، حيث قال إنه بحاجة إلى بعض الوقت للتغلب على ما حدث. وذكر أوزيل عبر حسابه بموقع شبكة التواصل الإجتماعي "تويتر": "الخروج من كأس العالم من دور المجموعات هو أمر مؤلم للغاية." وأضاف "لم نكن جيدين بالشكل الكافي. وسأحتاج بعض الوقت للتغلب على ما حدث"، واختتم تغريداته بوسم (هاشتاغ) "قولوا لا للعنصرية".

وكان أوزيل، وهو من أصول تركية، قد تعرض لموجة انتقادات إثر لقائه المثير للجدل، وزميله بالمنتخب إيلكاي غودنوغان، مع الرئيس التركي في أيار/ مايو الماضي. وفي لقائهم بالعاصمة البريطانية لندن، قدم غودنوغان إلى أردوغان قميص لعب يحمل عبارة "إلى رئيسي المبجل". وأكد غودنوغان أن أي أغراض سياسية لم تكن وراء هذا اللقاء مكررا التأكيد على ولائه للمنتخب الألماني، بينما امتنع أوزيل لاعب أرسنال الإنجليزي عن التعليق بشأن الأمر.

ورغم أن الجماهير والخبراء سخروا من العديد من اللاعبين في الفريق الألماني، إلا أنه تم بشكل خاص استهداف أوزيل، الذي يلعب بفريق أرسنال الإنجليزي، بعد خروج ألمانيا، بطل العالم في 2014، من البطولة الأسبوع الماضي.

مشاهدة الفيديو 01:45

"في قفص الاتهام!"

وكانت هناك تكهنات بشأن استمرار أوزيل مع المنتخب الألماني ولكن السبت، ألمح غودنوغان إنه يتطلع إلى العودة. وكتب اللاعب على (تويتر): "مازلنا نشعر بالحزن الشديد. كان لدينا خطط كبيرة ولكننا فشلنا. فخور لأنني لعبت للمرة الأولى لألمانيا في كأس عالم، ولكن الخروج من دور المجموعات محبط". وأضاف: "يجب أن ننهض مرة أخرى للتحديات المقبلة عقب العطلة الصيفية - وهذا ما سنفعله".

ويستهل المنتخب الألماني-على مايبدو مع غودنوغان - منافسته في بطولة دوري الأمم الأوروبية أمام فرنسا في مدينة ميونيخ في أيلول / سبتمبر.

 

ح.ز/ م.س (د.ب.أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان