بلجيكا: حملة مداهمة واسعة على صلة بهجمات باريس | أخبار | DW | 19.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بلجيكا: حملة مداهمة واسعة على صلة بهجمات باريس

نفذت الشرطة البلجيكية صباح اليوم الخميس سلسلة مداهمات في عدة أحياء في العاصمة بروكسل بحثا عن معلومات متصلة بأحد المهاجمين الانتحاريين الذين نفذوا هجمات باريس. كما اعتقلت السلطات شخصا خلال تفتيش منزل.

أعلنت النيابة الفدرالية البلجيكية اليوم الخميس (19 نوفمبر/تشرين الثاني 2015) أن ست مداهمات جارية صباح الخميس في منطقة بروكسل "ضمن الأوساط المقربة" من بلال حدفي، أحد الجهاديين الذين قتلوا في اعتداءات باريس. وتجري هذه المداهمات في عدة مناطق في بروكسل بينها حي مولنبيك "ضمن الأوساط المقربة من حدفي، عائلته وأصدقائه"، كما قال ناطق باسم النيابة لوكالة فرانس برس. وأوضحت "أنه ملف موجود من قبل، منذ توجه حدفي إلى سوريا".

وبلال حدفي (20 عاما) الفرنسي المقيم في بلجيكا هو أحد انتحاريي اعتداءات باريس وقام بتفجير حزامه الناسف أمام ستاد دو فرانس بالقرب من باريس. وتابعت النيابة أن المداهمات أجريت في عدة أحياء في بروكسل، من بينها مولنبيك سان جان وجيت وأوكلي. وجرت مداهمة أخرى في حي لاكن في العاصمة "في إطار التحقيق في اعتداءات باريس" تم خلالها توقيف شخص واحد "سيتم تحديد" مدى تورطه.

وتزامنا مع ذلك، ذكر تقرير إخباري أن الشرطة تبحث عن رجل يشتبه أنه قدم مواد ناسفة وأدوات تفجير للمعتدين في الهجمات الإرهابية التي وقعت الأسبوع الماضي في باريس. وقالت صحيفة " دي ستاندارد" البلجيكية إن المشتبه به يدعى محمد كيه، وهو في الأصل من جزر الأنتيل، عاش في مدينة روبيه في شمال فرنسا. وأضافت الصحيفة أن المشتبه به يوصف بأنه "خطير للغاية ". وقام المحققون الفرنسيون بتوزيع صورته وتشارك الشرطة البلجيكية في البحث، بحسب الصحيفة، رغم أنه من غير الواضح ما إذا كان في بلجيكا أم لا.

ش.ع/ م.س(د.ب.أ، أ.ف.ب، رويترز)

مواضيع ذات صلة

إعلان