بعد حظر التدخين بملاعب الأطفال:النموذج السويدي يغري ألمانيا | عالم المنوعات | DW | 06.08.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

بعد حظر التدخين بملاعب الأطفال:النموذج السويدي يغري ألمانيا

بعدما منعت السويد التدخين في عدة أماكن عامة من بينها تلك الخاصة بلعب الأطفال، ترى تقارير صحفية ألمانية أن الإجراءات الأخيرة لهذه الدولة الإسكندنافية يمكن أن تغري ألمانيا للسير على نفس النهج.

لاشك أن محاربة التدخين في الأماكن العامة والمغلقة على حد سواء من بين أبرز التحديات، التي تحاول أكثر من دولة التعامل معها. ويمكن لبعض الإجراءات المعتمدة من قبل بعض الدول أن تتحول إلى نموذج تسير على نهجه دول أخرى.

وذكر موقع القناة الألمانية الثانية "تسي دي إف" اليوم الثلاثاء (السادس من آب/أغسطس 2019)، أن السلطات الألمانية يُمكن أن تسير على نهج دولة السويد بمنع التدخين في عدة أماكن عامة، من بينها أماكن لعب الأطفال الصغار. وأضاف أن السويد يمكن أن تصبح نموذجاً يُحتذى به لحماية غير المدخنين في ألمانيا.

وكانت السويد، قد أقرت بداية الشهر الماضي قوانين صارمة بخصوص حظر التدخين في عدة أماكن عامة من بينها أماكن لعب الأطفال الصغار، حيث لاقت هذه الخطوات استحسان المواطنين هناك، وفق ما أورد موقع مجلة "فوكس" الألمانية.

ونقل موقع قناة "n-tv" عن كاترين شالر، خبيرة في مجال مكافحة التبغ قولها إن عدة ولايات ألمانية منعت بدورها التدخين في أماكن لعب الأطفال على غرار: شمال الراين ويستفاليا و براندنبورغ، وأضافت الخبيرة في المركز الألماني لأبحاث السرطان أنه سيكون من المُجدي توسيع هذا الحظر ليشمل باقي أجزاء ألمانيا.

وفي نفس السياق، خلصت دراسة صادرة قبل شهور عن شركة "نيلسن" لأبحاث السوق أن استهلاك الألمان للسجائر سنة 2018 قد تراجع بشكل واضح مقارنة مع سنة 2017، وأردفت الدراسة، التي نشرتها وكالة الأنباء الألمانية أن الألمان اقتنوا سنة 2018 حوالي 67 مليار سيجارة، وذلك بتراجع يُقدر بحوالي ملياري سيجارة مقارنة مع سنة 2017.

ر.م/إ.ف

مختارات