بعد تسوية الخلاف بينهما ـ السعودية تعيد سفيرها إلى ألمانيا | أخبار | DW | 08.10.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بعد تسوية الخلاف بينهما ـ السعودية تعيد سفيرها إلى ألمانيا

أعادت السعودية سفيرها إلى ألمانيا بعد تسوية الخلاف بينهما. وكان وزيرا خارجية البلدين اتفقا على إنهاء الأزمة إثر لقاء جمعهما الشهر الماضي. وقد التقى وزير الخارجية الألماني بالسفير السعودي وأبلغه قلق برلين على خاشقجي.

USA Deutschland und Saudi-Arabien legen diplomatische Krise am Rande der UN-Vollversammlung bei | Heiko Maas und Adel bin Ahmed Al-Jubeir (imago/photothek/F. Gaertner)

وزيرا خارجية البلدين في لقاء جمعهما في نيويورك على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

أعادت السعودية سفيرها لدى ألمانيا، الأمير خالد بن بندر بن سلطان بن عبد العزيز، إلى مقر عمله في العاصمة برلين، وذلك بعد أن تمت تسوية الأزمة السياسية بين البلدين. وقالت متحدثة باسم السفارة السعودية في برلين في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) إن السفير عاد اليوم الاثنين (الثامن من تشرين الأول/ أكتوبر 2018).

وكانت السعودية قد سحبت سفيرها في برلين في تشرين الثاني/نوفمبر من العام الماضي وذلك إثر نشوب خلاف علني بين البلدين بسبب تصريح لوزير الخارجية الألماني آنذاك، زيغمار غابرييل، والذي اتهم السعودية بـ "المغامرة" في الشرق الأوسط. وذلك في إشارة إلى تورط السعودية في تقديم رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته التي سحبها فيما بعد ومشاركة السعودية في حرب اليمن.

تسببت الأزمة الدبلوماسية في إلحاق الضرر في العلاقات الاقتصادية بين البلدين واشتكت الشركات الألمانية مؤخرا من تراجع الطلبيات الاقتصادية التي حصلت عليها الشركات الألمانية من السعودية بسبب  توتر العلاقات. وطالبت السعودية آنذاك باعتذار ألماني عن هذه التصريحات حيث أعربت بالتحديد عن "بالغ أسفها" بشأن "سوء الفهم" الذي تسبب في تصريحات وزير الخارجية الألماني.

وقد أتم البلدان تسوية الأزمة السياسية بينهما إثر لقاء جمع وزيري خارجية الدولتين هايكو ماس وعادل الجبير على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة. يومها قال وزير الخارجية الألماني: "كان علينا أن نكون أوضح في تواصلنا وفي مساعينا لتجنب مثل هذه الحالات من سوء الفهم بين ألمانيا والمملكة".

UK Jamal Khashoggi ARCHIV (Reuters/Middle East Monitor)

الصحفي السعودي المفقود جمال خاشقجي، أرشيف

في غضون ذلك أعلنت الخارجية الألمانية أن السفير السعودي، الأمير خالد بن بندر بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود، التقى في أعقاب عودته اليوم الاثنين إلى برلين، وزير الخارجية الألماني هايكو ماس حيث أجريا محادثة قصيرة.

وأوضحت الوزارة، في بيان، أن المحادثة تناولت العلاقات الثنائية بين البلدين، كما تناولت موضوع اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي، والذي تحدثت تقارير تركية أنه من المرجح أنه قُتِلَ داخل قنصلية بلاده في مدينة إسطنبول. وأضافت الخارجية أن ماس أبلغ السفير السعودي أنه ينتظر توضيحا سريعا لهذه الواقعة.

 ويشار إلى أنه وبحسب بيانات أصدقاء خاشقجي، فإن الصحفي والناقد للنظام السعودي دخل يوم الثلاثاء الماضي القنصلية السعودية في إسطنبول، لكنه لم يخرج منها.

أ.ح/هـ.د (د ب أ)

مشاهدة الفيديو 22:55

ماذا وراء اختفاء الصحفي جمال خاشقجي؟

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة