بعد أردوغان..طحنون بن زايد يلتقي أمير قطر في الدوحة | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 26.08.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بعد أردوغان..طحنون بن زايد يلتقي أمير قطر في الدوحة

في تحول إقليمي جديد، استقبل أمير قطر، تميم بن حمد، مستشار الأمن الوطني الإماراتي، طحنون بن زايد، بعد أيام على زيارة المسؤول ذاته لتركيا ولقائه بأردوغان. ويعد هذا اللقاء مؤشرا على إمكانية تبادل قطر والإمارات للسفراء.

أجرى مسؤول إماراتي كبير محادثات مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في الدوحة اليوم الخميس (26 أغسطس/آب)، في أول زيارة من نوعها خلال أربع سنوات في أعقاب اتفاق هذا العام لإنهاء خلاف مرير.

وقال مكتب أمير قطر ووكالة أنباء الإمارات إن مستشار الأمن الوطني الإماراتي الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان التقى بالشيخ تميم.

واتفقت السعودية والإمارات والبحرين ومصر في كانون الثاني/يناير على إنهاء الخلاف مع قطر منتصف عام 2017.

وقد عينت الرياض والقاهرة سفيرين في الدوحة، لكن أبوظبي والمنامة لم تفعلا ذلك بعد. وبقيت العلاقة نوعا ما متوترة بين الدوحة وأبو ظبي عكس العلاقة القطرية –السعودية.

وتغيرت خارطة التوتر الإقليمي بعد نهاية الأزمة الخليجية وكذا بعد اتخاذ تركيا نهجا جديدا مع مصر والإمارات.

وعقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قبل أيام اجتماعا نادرا مع الشيخ طحنون بن زايد بعد سنوات من التوتر بين البلدين والخلافات الحادة في عدة نزاعات إقليمية.

وتسعى السعودية والإمارات إلى احتواء التوترات الإقليمية، ومنها التوتر مع إيران، فيما تقلص الولايات المتحدة تدخلها العسكري في المنطقة. وتعتمد الرياض وأبوظبي منذ فترة طويلة في الأمن على واشنطن. ويمكن للدولتين الاستفادة من استثمارات جارتهما الثرية. وقطر أكبر مُصدر للغاز الطبيعي المسال في العالم.

وقال مسؤول إماراتي كبير آخر الأسبوع الماضي إن الإمارات تعمل على "بناء الجسور" فيما تركز على التنمية الاقتصادية في سياستها الداخلية والخارجية.

ع.ا/خ.س (رويترز)

مواضيع ذات صلة