بسبب قهوة القبطان.. لحظات رعب على متن طائرة ركاب! | عالم المنوعات | DW | 14.09.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

بسبب قهوة القبطان.. لحظات رعب على متن طائرة ركاب!

في رحلة من مطار فرانكفورت إلى المكسيك، كاد كأس من القهوة أن يتسبب في كارثة حقيقية. الطائرة اضطرت إلى تغيير مسارها والهبوط على وجه السرعة بعد انسكاب القهوة على لوحة تحكم الطائرة، التي كان على متنها 326 راكباً.

غالباً ما يكون قبطان الطائرة هو المسؤول الأول عن سلامة المسافرين، وإيصالهم إلى وجهتهم المنتظرة في أفضل الظروف الممكنة. بيد أن قبطانا خالف هذه "القاعدة"، وعرض حياة المسافرين لخطر حقيقي. فقد ذكرت قناة "سن إن إن" الأمريكية أن طائرة، اضطرت إلى الهبوط في إيرلندا بسبب انسكاب كأس من القهوة كان يحتسي منها القبطان على لوحة التحكم في الطائرة، التي كان على متنها 326 راكبا بالإضافة إلى الطاقم.

ولفت المصدر إلى أن الطائرة من نوع إيرباص "A330-243"، انطلقت في شهر فبراير/ شباط الماضي من مطار فرانكفورت في ألمانيا وكانت متجهة إلى كانكون في المكسيك، وأضاف أن قائد الطائرة (49 عاماً)، والذي يمتلك خبرة كبيرة في مجال الطيران، حيث أنجز أكثر من 1300 ساعة طيران، حصل على كأس من القهوة من دون غطاء، ما أدى إلى انسكاب القهوة على لوحة التحكم.

وأفادت مجلة "نيوزويك" الأمريكية أن  كمية قليلة من القهوة، انسكبت على لوحة التحكم في الطائرة وهو ما تسبب في "عطل فوري"، مضيفة أن الدخان بدأ يتصاعد وأصبحت قمرة القيادة ساخنة بدرجة كبيرة للغاية، حيث أجبر طاقم الطائرة على ارتداء أقنعة الأوكسجين.

في المقابل، نقلت صحيفة "الغارديان" البريطانية عن متحدث باسم شركة الطيران قوله "بعد فحص الطائرة بالكامل وإصلاحها من طرف فريق المهندسين لدينا، استمرت الرحلة...لقد قمنا بالتحقيق الشامل في هذه الحادثة"، وأضاف: "تم تذكير طاقمنا بالحاجة إلى التصرف بحذر واستخدام الكؤوس المناسبة للمياه أو القهوة".

ر.م/ع.ج

مختارات

مواضيع ذات صلة