بسبب ترامب.. ″منصب الرئيس الأمريكي بات يجسد العنصرية″ | أخبار | DW | 21.07.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بسبب ترامب.. "منصب الرئيس الأمريكي بات يجسد العنصرية"

في انتقاد غير مسبوق، قال مدير عملاق الصناعة الألمانية، سيمنس، جو كيزر إن منصب الرئيس الأمريكي في ظل حكم ترامب تحول لوجه يجسد "العنصرية والإقصاء". وهذا ما يحزنه، حسب ما جاء في تغريدة للمسؤول الاقتصادي الرفيع في ألمانيا.

وصف جو كيزر، الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس الألمانية، عملاق الصناعة الألمانية، منصب الرئيس الأمريكي في عهد دونالد ترامب بأنه تحول إلى " وجه للعنصرية والإقصاء". وكتب كيزر على تويتر أن هذا الأمر أحزنه، مشيرا إلى أنه عاش سنوات عديدة في الولايات المتحدة عايش خلالها "الحرية والتسامح والانفتاح كما لم يعايشها في أي وقت من قبل".

تجدر الإشارة إلى أن سيمنس تحقق نحو 20% من إيراداتها في الولايات المتحدة. ويأتي هذا الانتقاد الحاد وغير المعتاد من كيزر لترامب كرد فعل لمقال عن هجوم لترامب على أربع عضوات ديمقراطيات في الكونغرس الأمريكي.

وكتب ترامب مجددا على تويتر اليوم أن النائبات الأربع ليست لديهن القدرة على حب بلادهن وطالبهن بأن "يعتذرن عن انتقادهن المفزع والمملوء بالكراهية  لأمريكا". وكان ترامب طالب في تغريدة سابقة العديد من النائبات الديمقراطيات بالعودة إلى أوطانهن المزعومة وحل المشكلات هناك، بدلا من إسداء نصائح للولايات المتحدة.

تجدر الإشارة إلى أن السياسيات الأربعة مواطنات أمريكيات، ثلاث منهن ولدن في الولايات المتحدة، والرابعة ولدت في الصومال، لكنها حصلت على الجنسية الأمريكية خلال سن المراهقة.

وكانت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل قد انتقدت هجوم ترامب على النائبات الأربع، وقالت إن الأفراد المنتمين لجنسيات مختلفة ساهموا في تقوية الولايات المتحدة، مضيفة أن تصريحات ترامب تخالف هذا الانطباع وتقوض نقاط القوة في أمريكا.

ح.ع.ح/أ.ح (د.ب.أ)

مختارات