بريمن يكتسح مونشينغلادباخ وهانوفر يعمق أزمة كولونيا | عالم الرياضة | DW | 23.10.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

بريمن يكتسح مونشينغلادباخ وهانوفر يعمق أزمة كولونيا

نجح بريمن في الفوز على مونشينغلادباخ بأربعة أهداف مقابل هدف، كما زاد هانوفر من حدة أزمة كولونيا بفوزه عليه بنتيجة 2/ 1 بينما لم يتمكن شالكه من تحقيق الفوز المنتظر، وذلك في إطار مباريات الجولة التاسعة لموسم البونديسليغا

default

بريمن يتصدى لندية مونشينغلادباخ ويلحق به خسارة موجعة

بعد ظهر اليوم السبت (23 أكتوبر/ تشرين الأول 2010) شهدت خمسة ملاعب ألمانية بزوارها المائتين والأحد عشر ألفا خمس مباريات من مباريات الجولة التاسعة في الموسم الحالي لبطولة دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم "البونديسليغا". إذ حل على ستاد "كوميرتس بنك أرينا" في مدينة فرانكفورت/ ماين فريق شالكه، صاحب المركز السادس عشر في ترتيب البونديسليغا، ضيفاً على فريق آينتراخت فرانكفورت صاحب المركز الثامن بعد الجولة الثامنة.

حماس بدون متعة الأهداف

وجرت المباراة متوسطة المستوى فنياً، وإن حفلت بحماس لاعبي كلا الفريقين من أجل حسمها لصالحهم. وكان فريق فرانكفورت هو الأفضل في معظم فترات الشوط الأول من حيث تنظيم اللعب الهجومي والوصول إلى مرمى منافسه. غير أن هذا الشوط خلا من متعة الأهداف لينتهي بالتعادل السلبي. ولم يشهد الشوط الثاني تغيراً في مجرى اللعب ولا في نتيجته لينتهي أيضاً بالتعادل السلبي، وليظل شالكه بدون فوز في منافسات البونديسليغا للمرة الثامنة على التوالي. لكنه استفاد من خسارة مونشينغلادباخ وانتقل بست نقاط إلى المركز الخامس عشر مؤقتاً، أي حتى ظهور نتائج بقية مباريات الجولة التاسعة.

وفي موازاة لهذه المباراة وعلى ستاد "بوروسيا بارك" في مدينة مونشينغلادباخ وأمام حوالي أربعة وخمسين ألف متفرج استضاف فريق بوروسيا مونشينغلادباخ فريق فيردر بريمن في مباراة بدأت سريعة من الفريقين، لكن سرعان ما تفوق لاعبو بريمن في تنظيم الهجمات على المرمى. وشهدت الدقيقة الخامسة ضربة حرة مباشرة لهم من شمال بداية منطقة مرمى مونشينغلادباخ، نفذها لاعب الوسط ماركو مارين بإرسال الكرة عرضية في اتجاه القائم الأيمن للمرمى.

فيردر بريمن يتفوق على ندية مونشينغلادباخ

وفي خداع لحارسه بيي أظهر قلب دفاع بريمن، ميرتسأكر، أنه سيحولها في المرمى، ليترك الكرة تسكن الزاوية اليمنى الأرضية مسجلة الهدف الأول لفيردر بريمن. وفي الدقيقة الثانية عشرة وصلت الكرة شمال وسط الملعب إلى لاعب وسط بريمن، البرازيلي ويسلي، الذي انطلق بها مقترباً من منطقة مرمى مونشينغلادباخ دون مضايقة من مدافعيه، ثم سددها قوية في الزاوية اليسرى الأرضية مسجلاً الهدف الثاني لبريمن. واعتباراً من الدقيقة العشرين تخلى لاعبو مونشينغلادباخ عن التركيز على الدفاع.

Fußball Bundesliga Mönchengladbach Bremen Flash-Galerie

البرازيلي ويسلي، لاعب وسط فيردر بريمن، يتلقى التهنئة من زملائه بعدما أحرز الهدف الثاني لفريقه

وأخذوا يبادلون منافسيهم الاستحواذ على الكرة وتنظيم الهجمات على المرمى، بل وتفوقوا في ذلك وسنحت لهم فرص ثمينة لتعديل النتيجة. غير أن التسرع وعدم الدقة حالا دون أن تشهد المباراة مزيداً من الأهدافـ، لينتهي الشوط الأول بتقدم فيردر بريمن بهدفين نظيفين. ومع بداية الشوط الثاني كثف لاعبو مونسشينغلادباخ هجماتهم على مرمى بريمن. ووسط هذا الضغط وفي الدقيقة الحادية والخمسين وصلت الكرة يمين وسط ملعب مونشينغلادباخ إلى مهاجم بريمن، آرون هانت، الذي انطلق بها مقترباً من خط منطقة مرمى مونشينغلادباخ.

ثم سددها قوية في اتجاه المرمى لتصطدم بالمدافع ديمس وتسكن شباك المرمى مسجلة الهدف الثالث لبريمن. ولم ييأس لاعبو مونشينغلادباخ وواصلوا ضغطهم على مرمى منافسيهم. وفي الدقيقة السابعة والستين وفي هجمة سريعة لهم وصلت الكرة وسط ملعب بريمن إلى المهاجم محمدو إدريسو الذي مررها بينية خلف دفاع بريمن وداخل منطقة مرماه، ليلحق بها زميله لاعب الوسط المهاجم رويس، ويسددها في المرمى. غير أنها تصطدم بالحارس وترتد أمام المرمى لتصطدم بقلب الدفاع ميتسأكر وتسكن شباكه مسجلة هدفا لمونشينغلادباخ.

هانوفر يعمق جراح كولونيا

وشهدت الدقيقة الخامسة والسبعون وصول الكرة يمين وسط ملعب مونشينغلادباخ إلى لاعب وسط بريمن، ويسلي، الذي انطلق بها مقتربا من منطقة المرمى وأرسلها عرضية أمام المرمى لتجد زميله المهاجم بيزارو يحولها داخله محرزا الهدف الرابع لبريمن. ومرت الدقائق المتبقية من المباراة في محاولة من الفريقين إضافة أهداف أخرى قبل أن يعلن حكم المباراة غونتر بيرل نهايتها بفوز فيردر بريمن بنتيجة 4/ 1، ملحقاً بمونشينغلادباخ خسارة قاسية هي الخامسة له في موسم البطولة إلى الآن.

Fußball Bundesliga Hannover Köln Flash-Galerie

لاعبو هانوفر وفرحة بالهدف الثاني لزميلهم يا كونان الذي أحرزه في الدقيقة الخامسة عشرة

أما ستاد مدينة نورنبرغ بزواره السبعة والثلاثين ألفا فشهد المباراة بين فريق نورنبرغ وضيفه فريق فولفسبورغ الذي لم يتمكن لاعبوه من التصدي لندية منافسيهم الذين ترجموا هذه الندية إلى سيطرة على معظم فترات المباراة وحسمها لصالحهم بنتيجة 2/ 1. وأمام حوالي خمسة وأربعين ألف متفرج حضروا إلى ستاد مدينة هانوفر لعب فريق كولونيا أمام ضيفه فريق هانوفر الذي سيطر لاعبوه على مجرى اللعب في الشوط الأول وأنهوه بالتقدم بهدفين نظيفين. وفي الشوط الثاني تفوق لاعبو كولونيا في اللعب الهجومي، إلا أن يقظة منافسيهم حالت دون أن يهزوا شباك مرماهم.

غير أن الدقيقة الخامسة والثمانين شهدت هدفاً لكولونيا أحرزه لاعب الوسط مارتين لانيغ، لتمر الدقائق المتبقية من المباراة بدون تعزيزه قبل أن يعلن حكمها بيتر زيبيل نهايتها بفوز هانوفر بنتيجة 2/ 1 وحرمان كولونيا من تحقيق فوز ينهي أزمته ويفتح أمامه باب الأمل في إثبات جدارته في منافسات البونديسليغا. ونزل فريق كايزرسلاوترن ضيفاً على فريق فرايبورغ، وأمام حوالي ثلاثة وعشرين ألف متفرج قدم الفريقان أداء حفل بالكفاح الحماسي من أجل نقاط المباراة الثلاث. غير أن تفوق لاعبي فرايبورغ في هذا الكفاح مكنهم من إنهاء المباراة لصالحهم بنتيجة 2/ 1 ليمنى كايزرسلاوترن بخامس خسارة له على التوالي.

محمد الحشاش

مراجعة: عماد مبارك غانم

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان