برلمان اليمن يجتمع بحضرموت بعد انقطاع دام أربع سنوات | أخبار | DW | 13.04.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

برلمان اليمن يجتمع بحضرموت بعد انقطاع دام أربع سنوات

بعد انقطاع دام أربع سنوات، اجتمع البرلمان اليمني لأول مرة في بلدة سيئون بمحافظة حضرموت التابعة للجنوب اليمني بحضور الرئيس المعترف به دوليا عبدربه منصور هادي وغياب الحوثيين الذين طالبهم هادي بإلقاء السلاح وقبول السلام.

Erste Parlamentssitzung in Jemen seit vier Jahren (picture-alliance/dpa)

الرئيس عبد ربه منصور هادي في جلسة البرلمان.

اجتمع البرلمان اليمني السبت (13 نيسان/أبريل 2019) لأول مرة بعد انقطاع دام نحو أربع سنوات في بلدة سيئون بمحافظة حضرموت وبحضور الرئيس اليمني المعترف دوليا هادي عبد ربه منصور وبغياب الحوثيين.

ودعا الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي الحوثيين إلى إلقاء السلاح والبدء في السلام، مؤكدا أن انعقاد البرلمان يشير بوضوح لفشل المشروع الحوثي المدمر. وقال هادي :"ألم يحن الوقت لإلقاء السلاح والبدء في السلام؟.. نمد يدنا بالسلام للحوثيين لأن اليمن غال وعزيز"، مضيفاً: "لا ترهنوا حاضر ومستقبل اليمن لأعداء البلاد".

وأضاف أن "الشرعية اليمنية تهدف لإنجاز سلام شامل وفق المرجعيات الثلاث، إلا أن ميليشيا الحوثي تعرقل تلك الجهود وتتعمد إفشال كل الاتفاقيات". وأكد أن "أهم أولوياتنا في الوقت الراهن هي هزيمة الانقلاب" ، مشيرا إلى أن الحوثيين رفضوا كل دعوات الحوار والسلام ويتعمدون إفشال أي محاولات للحل السلمي، و"اليوم يستعيد اليمنيون أحد أهم مؤسسات دولتهم.. أدعو كل البرلمانيين الذين لم يلتحقوا بأن ينضموا إلى البرلمان".

وفي صنعاء، ذكرت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن الحوثيين بدأوا في تنظيم انتخابات لشغل 24 مقعدا شاغرا بنفس البرلمان. ويواجه الطرفان ضغوطا من جهات دولية لتنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار الذي توصلا إليه العام الماضي في السويد برعاية الأمم المتحدة، وللإعداد لحوار سياسي أوسع ينهي الحرب الدائرة منذ أربعة أعوام. وسيجتمع نواب من الجانبين في نهاية المطاف للاتفاق على إطار عمل سياسي.

وكان رئيس مجلس النواب  اليمني سلطان البركاني دعا الوزراء والمسؤولين للعودة إلى عدن والقيام بمهامهم من العاصمة المؤقتة للبلاد. وطلب البركاني في افتتاح الجلسة من كافة الوزراء والمسؤولين والقيادات العودة وإدارة شؤون البلاد من العاصمة المؤقتة. كما دعا البركاني رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي إلى إصدار قرار بالعودة لكافة قيادات الدولة  للقيام بمهامهم من العاصمة المؤقتة للبلاد.

وكان الرئيس اليمني قد وصل في وقت سابق اليوم إلى مدينة سيئون عاصمة محافظة حضرموت قادماً من مقر إقامته المؤقتة الرياض. ويأتي انعقاد البرلمان (المعترف به من قبل حكومة هادي) اليوم في سيئون تزامناً مع انتخاب المقاعد الشاغرة لأعضاء البرلمان في مناطق الحوثيين لاستكمال النصاب القانوني للبرلمان (الخاضع لسيطرتهم).

ح.ع.ح/أ.ح (د.ب.أ، رويترز)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع