بدء محاكمة مجموعة يمينية متهمة بالإرهاب في ألمانيا | معلومات للاجئين | DW | 27.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

معلومات للاجئين

بدء محاكمة مجموعة يمينية متهمة بالإرهاب في ألمانيا

بدأت أمام محكمة في مدينة ميونيخ جلسات محاكمة عدة أشخاص متهمين بتشكيل منظمة إرهابية يمينية تحمل اسم "جمعية المدرسة القديمة" والتخطيط لهجوم على مكان لإيواء اللاجئين في ساكسونيا بشرق ألمانيا.

انطلقت في ميونيخ اليوم الأربعاء (27 أبريل/ نيسان) محاكمة أربعة أعضاء في جماعة يمينية تحمل اسم "جمعية المدرسة القديمة" بتهمة تشكيل منظمة إرهابية والتخطيط لهجوم بقنبلة على مكان لإيواء اللاجئين بولاية ساكسونيا شرقي ألمانيا. كما يواجه المتهمون الأربعة تهمة تشكيل جماعة إرهابية عام 2014 بعد التواصل فيما بينهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي في شبكة الانترنت.

وهؤلاء المتهمون هم أندرياس توماس هـ (57 عاما)، وأولاف و (38 عاما)، وماركوس ف (30 عاما)، وفتاة اسمها فانيسا ج عمرها 23 عاما. وينحدر الرجال الثلاثة من منطقة الرور بولاية شمال الراين ويستفاليا، بينما تنحدر الفتاة من ولاية ساكسونيا.

ويقول ممثلو الادعاء إن الأربعة التقوا في أيار/ مايو من العام الماضي في بلدة بورنا بساكسونيا للتخطيط لهجوم على منزل للاجئين في المنطقة وأنهم حصلوا على ألعاب نارية من جمهورية التشيك، وكانوا يخططون لاستخدامها في تصنيع قنبلة.

ويتوقع المحققون أن عدد أعضاء "جمعية المدرسة القديمة" يتراوح بين عشرة و 15 فردا. وتجري تحريات بشأن مشتبه بهم آخرين، لكن النائب العام الاتحادي لم يرد الحديث بشأن عدد أعضاء تلك الجماعة الإرهابية.

وتجدر الإشارة إلى أن أماكن إيواء طالبي اللجوء في أنحاء ألمانيا تعرضت خلال العامين الماضيين إلى المئات من الحرائق المتعمدة، كما يتعرض اللاجئون إلى اعتداءات متكررة من جانب متطرفين يمينيين. ومن المتوقع ألا يصدر الحكم قبل تشرين الأول/أكتوبر القادم.

ص.ش/ ع.ج (د ب أ، أ ف ب)

مختارات