بحفل مبسط .. روسيا تحتفل بانطلاق مونديال 2018 | أخبار | DW | 14.06.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بحفل مبسط .. روسيا تحتفل بانطلاق مونديال 2018

افتتح الرئيس الروسي بوتين رسميا، فعاليات النسخة 21 من بطولة كأس العالم لكرة القدم، بعد حفل مبسط شهد عروضاً غنائية، وذلك قبل دقائق من المباراة الافتتاحية بين المنتخبين الروسي والسعودي. وغاب زعماء غربيون عن حفل الافتتاح.

انطلقت نهائيات كأس العالم لكرة القدم في روسيا مساء الخميس (14 حزيران/ يونيو 2018) في احتفال كروي انتظره العالم طيلة أربعة أعوام وسط تحديات أمنية عديدة تواجهها البلاد وتوتر علاقاتها مع الغرب حول عدة ملفات. وأعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رسمياً انطلاق النسخة الـ 21 لنهائيات كأس العالم التي تستضيفها بلاده حتى 15 تموز/ يوليو المقبل.

وأحيا المغني البريطاني روبي وليامز حفل الافتتاح المبسط الذي استمر لنحو 30 دقيقة. وغصت المدرجات بعشرات الآلاف من المشجعين الروس، وآلاف المشجعين السعوديين الذي تابعوا أغنيات وليامز الذي رافقته السوبرانو الروسية آيدا غاريفولينا.

وسبق انطلاق حفل الافتتاح، قيام الحارس الإسباني السابق إيكر كاسياس وعارضة الأزياء الروسية ناتاليا فوديانوفا بوضع كأس العالم المعروفة بـ "كأس جول ريميه" على أطراف العشب الأخضر.

وأمام نحو 80 ألف متفرج غصت بهم مدرجات ملعب لوجنيكي في موسكو، قال بوتين "أهنئكم جميعاً على انطلاق أهم بطولة في العالم"، تلاه رئيس الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) السويسري جاني انفانتينو بكلمة مقتضبة حيا فيها المشجعين بأكثر من لغة، منها قوله بالعربية "أحبائي، أهلاً وسهلاً إلى كأس العالم في روسيا". وإثر ذلك انطلقت المباراة الافتتاحية بين منتخبي روسيا والسعودية.

ويشكل مونديال 2018، الذي غاب عنه زعماء غربيون بارزون فيما حضرته شخصيات بارزة أخرى في مقدمهم ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وعدد من رؤساء الدول، فرصة لموسكو للإفادة من أبرز البطولات الرياضية لتثبيت مكانتها.

وقبل ساعات من الافتتاح، أفرجت روسيا عن أبرز معارض للكرملين أليكسي نافالني بعد سجنه 30 يوماً بتهمة تنظيم تظاهرة قبل يومين من تنصب بوتين رئيسا في ولاية رابعة. وأبرز بوتين الأربعاء في موسكو خلال الجمعية العمومية الـ68 للاتحاد الدولي (فيفا)، تأكيد "صحة مبدأ الفيفا بإبعاد الرياضة خارج السياسة". وأضاف "لطالما التزمت روسيا بهذا المبدأ".

ويشار إلى أن العلاقات بين روسيا والغرب وصلت إلى مستويات من التوتر أعادت التذكير بعقود الحرب الباردة بين الاتحاد السوفياتي السابق والولايات المتحدة، إلا أن بوتين، الحاكم القوي للبلاد منذ العام 2000، يرى بالتأكيد في كأس العالم مصدر فخر لبلاده وامتحانا لإثبات جدارتها.

أ.ح/ع.غ (أ ف ب، د ب أ)

مختارات