باحثون أمريكيون يكتشفون مذاقاً جديداً خاص بالنشويات | عالم المنوعات | DW | 10.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

باحثون أمريكيون يكتشفون مذاقاً جديداً خاص بالنشويات

اكتشف باحثون أمريكيون إحساساً جديداً بالمذاق أطلقوا عليه النشوي، وهو يفسر حب كثير من البشر لأطعمة مثل الخبز والبيتزا.

هناك خمسة مذاقات يمكن للإنسان تذوقها، هي الحلو والحامض والمالح والمر واللاذع. وترتبط هذه المذاقات بالدماغ الذي يمتلك خلايا عصبية خاصة بكل ذوق. لكن باحثين في جامعة ولاية أوريغون الأمريكية اكتشفوا مؤخراً مذاقاً جديداً سادساً أطلقوا عليه " "النشوي" بسبب ارتباطه بالنشويات.

ويعد هذا المذاق السبب الذي يجعل الناس يحبون المعكرونة والبيتزا والخبز والبطاطاس، وكلها أطعمة غنية بالكربوهيدرات، نقلاً عن موقع تلفزيون "إم دي آر" الألماني.

وتعد الدراسة، التي أشرف عليها فريق من الخبراء الأمريكيين ونُشرت في دورية "أكسفورد جورنال"، بمثابة مفاجأة حقيقية، والسبب هو أن معظم الباحثين يركزون تجاربهم على إيجاد حاسة تذوق خاصة بالدهون. ففي العام 2015، وجد الباحثون في الولايات المتحدة أدلة على أن الدهون قد يكون لها مذاق خاص. غير أن الباحثين في جامعة ولاية أوريغون اتبعوا نهجاً مختلفاً، بحسب ذات الموقع.

وأجرى الباحثون في جامعة ولاية أوريغون اختبارات على 22 شخصاً وأذاقوهم مجموعة من المحاليل ذات مستويات مختلفة من الكربوهيدرات، وطلبوا منهم تقييم مذاق كل منها. بعدها منح الباحثون للأشخاص المشاركين في التجارب مادة توقف المذاق الحلو.

وبعد إزالة تلك المادة المانعة لاستقبال المذاق الحلو، استطاع الأشخاص المشاركون في التجربة تذوق النكهة النشوية، ما جعل الباحثين يخرجون بخلاصة مفادها أن البشر قادرون على تذوق الكربوهيدرات بشكل خاص.

وبذلك أكد الباحثون فرضيتهم بأنه من المهم للإنسان من وجهة نظر تطورية تذوق النشويات لأنها تحتوي على قيمة غذائية عالية.

ع.ع/ ي.أ

مختارات

إعلان