انتقادات لفحوصات ″الإيدز″ الإجبارية للاجئين في بافاريا | أخبار | DW | 23.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

انتقادات لفحوصات "الإيدز" الإجبارية للاجئين في بافاريا

انتقدت الجمعية الألمانية لمكافحة مرض نقص المناعة المكتسب "الإيدز" الاختبارات الإجبارية التي تفرضها ولاية بافاريا على اللاجئين بشأن مرض الإيدز، معتبرة ذلك تمييزا ضد المصابيين بهذا المرض.

قالت سيلفيا أوربان من الجمعية الألمانية لمكافحة مرض نقص المناعة "الإيدز" حسبا ما نقلته عنها صحيفة "مونخنر آبندتسايتونغ" "إن بافاريا هي آخر ولاية ألمانية التي ما تزال تفرض اختبارات إجبارية على مرض الإيدز"، فيما تعمل الولايات الأخرى على نشر الوعي بشأن هذا المرض وكذلك الاختبارات الاختيارية للاجئين.

وفي بافاريا يتم إجراء الاختبارات بشأن المرض في الثلاثة الأيام الأولى بعد تسجيل اللاجئين، ودون ذلك لا يمكنهم التوجه لمراكز الإيواء. ورغم أن نتائج هذه الاختبارات يجب أن تبقى سرية، إلا أنها تظهر في البيانات المركزية للشرطة، وهو ما يشكل تمييزا ضد المرضى، حسبما تراه الجمعية.

ح.ز / ع.ج.م ((dw

مختارات

إعلان