اليمن: 17 قتيلاً في اشتباكات عقب مقتل زعيم محلي للقاعدة | أخبار | DW | 16.02.2012
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

اليمن: 17 قتيلاً في اشتباكات عقب مقتل زعيم محلي للقاعدة

أفادت مصادر قبلية الخميس أن 17 شخصاً قتلوا في اشتباكات جنوب شرق صنعاء، تلت مقتل القيادي المحلي في تنظيم القاعدة في اليمن، طارق الذهب، وشقيقه وقاتله في نفس الوقت حزام الذهب.

أوضحت وكالة الأنباء الألمانية، نقلاً عن موقع "مأرب برس" اليمني الإلكتروني، أن حزام الذهب قتل أخاه غير الشقيق طارق في أحد المساجد بمحافظة البيضاء، إضافة إلى اثنين من عناصر تنظيم القاعدة. وفيما لم تشر الوكالة إلى الأسباب، إلا أنها أضافت أن مقتل طارق جاء بعد ساعات من مقتل خمسة من المشاركين في اللجان الانتخابية الرئاسية بمحافظة البيضاء، بعدما استهدف مسلحون مجهولون سيارة كانت تقلهم مساء الثلاثاء.

كما أشارت مصادر قبلية لوكالة فرانس برس أن القتل قد يكون مدفوعاً من السلطات. وفي أعقاب مقتل طارق الذهب، اندلعت معارك في الليل بين عناصر من القاعدة ومسلحين قبليين، أسفرت عن مقتل 17 شخصاً حتى الآن، بينهم حزام الذهب وشقيقه ماجد، اللذين قتلا في منزلهما، بعدما قالت مصادر محلية إن قائد الذهب، الشقيق الأصغر لطارق، قام بتفجير منزل حزام انتقاماً منه.

وكان منتصف الشهر الماضي قد شهد سيطرة طارق الذهب ومجموعات من تنظيم القاعدة بقيادته على موقع العامرية التاريخي بمدينة رداع بمحافظة البيضاء، قبل أن ينسحب من المدينة بعد وساطة قامت بها قبائل يمنية، تم بموجبها الإفراج عن شقيقه المعتقل لدى الأمن السياسي وآخرين من التنظيم.

(ي.أ/ د ب أ، أ ف ب)

مراجعة: يوسف بوفيجلين

مختارات

مواضيع ذات صلة