اليمن- مقتل مدنيين في غارة للتحالف قرب ميناء الحديدة | أخبار | DW | 02.04.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

اليمن- مقتل مدنيين في غارة للتحالف قرب ميناء الحديدة

ذكرت مصادر طبية وأمنية يمنية أن مدنيين قتلوا في غارة للتحالف على مدينة صالح قرب مرفأ الحديدة، من جهته لم ينف أو يؤكد التحالف وقوع الغارة لكنه قال إنه سيحقق فيها "بجدية شديدة". في حين أدانت رايتس ووتش استهداف المدنيين.

Jemen Luftangriff in Hodeida (Reuters/A. Zeyad)

صورة من الأرشيف لغارة سابقة على الحديدة

قُتل 16 يمنياً في غارة جوية نسبت إلى قوات التحالف الذي تقوده السعودية، استهدفت مبنى قرب مرفأ الحديدة غرب اليمن، بحسب مصادر أمنية. واستهدفت الغارة التي نفذت اليوم الإثنين (الثاني من أبريل/ نيسان 2018) مبنى كان فيه تجمع للمتمردين الحوثيين، في مدينة الصالح في مديرية الحالي التابعة لمحافظة الحديدة، والتي يسيطر الحوثيون على مينائها الرئيسي.

وتحدثت قناة "المسيرة" التلفزيونية التابعة للحوثيين عن غارة جوية "استهدفت مخيماً للنازحين" في مديرية الحالي، الأمر الذي نفته المصادر الأمنية. التي قالت إن غارة جوية أخرى في المنطقة ذاتها استهدفت منزلاً يقيم فيه قيادي حوثي في أطراف مدينة الصالح. ولم يُعرف إن كان هناك أطفال أو نساء داخل المنزل.

وقال متحدث باسم التحالف لرويترز: "نتعامل مع هذا التقرير بجدية شديدة وسيتم إجراء تحقيق شامل بشأنه مثلما يحدث مع هذا النوع من التقارير وفق عملية مستقلة متفق عليها دولياً. وبينما يتم إجراء هذا (التحقيق) لن يكون من المناسب التعليق بأكثر من ذلك".

مشاهدة الفيديو 02:02
بث مباشر الآن
02:02 دقيقة

ما هي مصادر الأسلحة في الحرب داخل اليمن؟

ويشهد اليمن نزاعاً دامياً بين المتمردين الحوثيين والقوات الحكومية. وسقطت العاصمة صنعاء في أيدي المتمردين الحوثيين في أيلول/ سبتمبر 2014.  ومنذ 26 آذار/ مارس 2015، تقود السعودية تحالفاً عسكرياً دعماً لسلطة الرئيس المعترف به دولياً عبد ربه منصور هادي في مواجهة الحوثيين الشيعة المتهمين بتلقي الدعم من طهران.

 وأدى النزاع إلى مقتل نحو عشرة آلاف شخص وإصابة نحو 53 ألفاً في ظل أزمة إنسانية تعتبرها الأمم المتحدة الأسوأ في العالم حالياً.

من ناحية أخرى قالت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية، اليوم الإثنين إن الحوثيين في اليمن ينتهكون قوانين الحرب بإطلاقهم صواريخ باليستية عشوائياً على مناطق مأهولة بالسكان في السعودية. وأشارت أنه عندما تُوجّه هذه الهجمات عمداً أو عشوائياً نحو مناطق مأهولة بالسكان أو أهداف مدنية، فإنها تنتهك قوانين الحرب، وقد يكون الذين أمروا بمثل هذه الهجمات مسؤولين عن جرائم الحرب.

وقال البيان على لسان سارة ليا ويتسن، المديرة التنفيذية لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنظمة إن على الحوثيين أن يوقفوا فورا هجماتهم الصاروخية العشوائية على المناطق المأهولة بالسعودية. وتابعت ويتسن لكن مثلما لا تبرر الغارات الجوية غير القانونية التي قام بها التحالف هجمات الحوثيين العشوائية، لا يمكن للسعوديين استخدام صواريخ الحوثي لتبرير إعاقة وصول البضائع الضرورية للسكان المدنيين.

وطالبت رايتس ووتش القادة العسكريين الالتزام بسياسة عدم استخدام الصواريخ البالستية ذات التأثيرات الواسعة في المناطق المأهولة بالسكان.

ع.ج/ ع.غ (أ ف ب، رويترز، د ب أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان