اليمن: عشرات القتلى من الجهاديين والمدنيين في هجوم ضد القاعدة | أخبار | DW | 29.01.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

اليمن: عشرات القتلى من الجهاديين والمدنيين في هجوم ضد القاعدة

قتل عشرات الأشخاص يشتبه في انتمائهم لتنظيم القاعدة اليوم الأحد، في ضربات جوية يرجح أن طائرات أمريكية شنتها بمدينة رداع التابعة لمحافظة البيضاء، وأنباء عن سقوط ضحايا مدنيين في الهجوم.

قتل نحو 41 من مسلحي تنظيم القاعدة و16 مدنيا هم ثماني نساء وثمانية أطفال، بحسب مصادر محلية، في هجوم يرجح أنه أمريكي استهدف فجر الأحد مجموعة منازل وأبنية في محافظة البيضاء وسط اليمن بطائرات من دون طيار ومروحيات قتالية. وهذا أول هجوم يستهدف "قاعدة الجهاد في جزيرة العرب"، فرع تنظيم القاعدة في اليمن الذي تعتبره واشنطن أخطر اذرع التنظيم في العالم، منذ تسلم دونالد ترامب رئاسة الولايات المتحدة.

وأفادت مصادر محلية وقبلية لوكالة فرانس برس أن طائرات من دون طيار ومروحيات "اباتشي" وجهت فجرا ضربات إلى مجموعة من المنازل التابعة لثلاثة زعماء قبليين على صلة بتنظيم القاعدة في مقاطعة يكلا في البيضاء. وقال مسؤول محلي إن الهجوم استهدف أيضا مدرسة ومسجدا ومنشأة طبية يستخدمها المسلحون الجهاديون، وأدى إلى مقتل 41 من هؤلاء المسلحين و16 مدنيا هم ثماني نساء وثمانية أطفال.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن مدير المكتب الإعلامي بمحافظة البيضاء عارف العمري أن طائرات أمريكية قصفت أربعة منازل تابعة لشيوخ ووجهاء بمنطقة يكلا بقيفة رداع، ما أدى إلى مقتل الشيخ عبدالرؤوف الذهب وشقيقه سلطان الذهب والشيخ سيف الجوفي، إلى جانب مقتل مدنيين بينهم أطفال ونساء كانوا بداخل تلك المنازل، لم تتضح حصيلتهم حتى الآن. ووفقا لمصادر محلية، فإن قيادات من عائلة الذهب لها صلات بتنظيم القاعدة.

ويشهد اليمن منذ نحو عامين نزاعا مسلحا أوقع، بحسب منظمة الصحة العالمية، أكثر من 7400 قتيل ونحو 40 ألف جريح بين القوات الموالية للرئيس المعترف به دوليا عبد ربه منصور هادي والمتمردين الحوثيين وحلفائهم. واستفادت التنظيمات الجهادية وعلى رأسها "قاعدة الجهاد في جزيرة العرب"، فرع تنظيم القاعدة في اليمن، و"تنظيم الدولة الإسلامية" من النزاع بين الحكومة والمتمردين لتعزيز نفوذها خصوصا في جنوب اليمن.

 

ط.أ/ م.س (أ ف ب، د ب أ)

مختارات

إعلان