النائب العام المصري يأمر بالإفراج عن موظفي وكالة أنباء الأناضول | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 17.01.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

النائب العام المصري يأمر بالإفراج عن موظفي وكالة أنباء الأناضول

أمر النائب العام المصري بالإفراج عن خمسة أشخاص احتجزوا بعد مداهمة لمكتب وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية في القاهرة، وأكدت الوكالة إطلاق سراح أحد موظفيها وذلك بعد يوم من استدعاء تركيا القائم بالأعمال المصري.

حلمي بالجي أحد العاملين الأربعة بمقر وكالة الاناضول بالقاهرة خلال مغادرته لمصر

حلمي بالجي أحد العاملين الأربعة بمقر وكالة الاناضول بالقاهرة خلال مغادرته لمصر

قال مكتب النائب العام المصري إنه أمر بالإفراج عن خمسة أشخاص احتجزوا بعد مداهمة لمكتب وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية في القاهرة، وأكدت الوكالة إطلاق سراح أحد موظفيها.

وقال النائب العام في بيان إنه أمر بإخلاء سبيل تركيين اثنين على أن يتم تسليمهما إلى السفارة التركية وترحيلهما بعد التحقيق معهما، كما أمر بإخلاء سبيل ثلاثة مصريين بضمان مالي عشرة آلاف جنيه مصري (630 دولارا).

جاء ذلك بعد يوم من استدعاء تركيا القائم بالأعمال المصري للاحتجاج على مداهمة الأمن لمكتب الوكالة واحتجاز الموظفين. وذكرت وسائل إعلام مصرية اليوم الخميس أن مصر أيضا استدعت القائم بالأعمال التركي.

وساءت العلاقات بين أنقرة والقاهرة منذ قيام الجيش المصري في عام 2013 بعزل الرئيس المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين محمد مرسي الذي كان حليفا للرئيس التركي رجب طيب أردوغان. ويحتدم الخلاف أيضا بين الجانبين بسبب منطقة نفوذ وموارد بحرية في شرق البحر المتوسط.

وقالت وزارة الداخلية المصرية إن الشقة التي كانت تستخدمها الوكالة مقرا لها كانت تستخدم لبث معلومات كاذبة وسلبية. واتهمت الوزارة تركيا وجماعة الإخوان المسلمين بالوقوف وراء هذا "النشاط المناوئ".

وقالت الهيئة العامة للاستعلامات، التي تمنح الاعتمادات لوسائل الإعلام الأجنبية في مصر، إن وكالة أنباء الأناضول ليس لها وضع قانوني في البلاد منذ عام 2013.

ونددت وزارة الخارجية التركية بمداهمة مكتب الوكالة ووصفته بأنه "عمل من أعمال العنف".

ع.ح./ع.ج.م. (رويترز)

 

مختارات