المخابرات الألمانية تؤكد مساهمتها في صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحماس | أخبار | DW | 14.10.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

المخابرات الألمانية تؤكد مساهمتها في صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحماس

أكد رئيس الاستخبارات الألمانية عن لعب بلاده دورا في إتمام اتفاق تبادل الأسرى بين إسرائيل وحماس، وهي الصفقة التي بموجبها سيتم إطلاق سراح الجندي الأسير جلعاط شاليط مقابل أكثر من ألف أسير فلسطيني.

الجندي الإسرائيلي الأسير جلعاط شاليط

الجندي الإسرائيلي الأسير جلعاط شاليط

أكد رئيس جهاز الاستخبارات الألماني، إرنست أورلاو، مشاركة ألمانيا في جهود التوصل إلى اتفاق لتبادل الأسرى بين إسرائيل وحركة حماس. وقال أورلاو اليوم الجمعة (14 تشرين الأول / أكتوبر)، في مقابلة مع برنامج "مجلة الصباح" الذي تبثه قناة التلفزيون الألمانية الأولى إي.آر.دي، إن المخابرات الألمانية قد قدمت الدعم في بعض المهام من خلال كفاءات تمتلك خبرات في شؤون الشرق الأوسط. واعتبر المسؤول الألماني إطلاق سراح الجندي الإسرائيلي جلعاط شاليط نجاحا كبيرا بحيث قال: "إذا كانت ألمانيا، من خلال جهاز مخابراتها، قد ساهمت في ذلك، فإن ذلك يجعلنا نشعر بالفخر"، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ).

وكانت كل من إسرائيل وحركة حماس الفلسطينية قد أعلنتا مساء الثلاثاء الماضي (11 أكتوبر/تشرين الأول) عن التوصل إلى اتفاق لتبادل الأسرى يتم بموجبه إطلاق سراح الجندي الأسير جلعاط شاليط مقابل إطلاق نحو ألف أسير فلسطيني معتقل في السجون الإسرائيلية.

نتنياهو يشكر ألمانيا والمستشارة على المساعدة

Ernst Uhrlau

رئيس وكالة الاستخبارات الاتحادية الألمانية، إرنست اورلاو،

وقامت مصر بالتوسط في إكمال صفقة تبادل الأسرى، لكن مصادر من طرفي الاتفاق أشارت إلى لعب ألمانيا دورا في هذه الصفقة، حيث شكر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إلى جانب مصر، أيضا ألمانيا والمستشارة أنغيلا ميركل على المساعدة في التوصل إلى هذا الاتفاق. وقال "أريد أن أشكر الوسيط الألماني والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل التي كانت تدعم مهمته طوال الوقت"، مؤكدا أنه يقدم "شكرا خاص للحكومة المصرية وأجهزة مخابراتها التي قدمت مساعدة كبيرة".

وقد لعبت ألمانيا دورا مهما في التوسط لإطلاق سراح شاليط خلال الأعوام الماضية، إلا أن حركة حماس أعلنت الصيف الماضي وقف تعاونها مع وسيط المخابرات الألمانية، غيرهارد كونراد، لأنه "لم يتوسط بشكل نزيه" وفقا لما قاله آنذاك المتحدث الرسمي باسم حماس سامي أبو زهري. ووفقا لبيانات مصادر أمنية ألمانية، لا زال كونراد يمارس مهامه في هذا الأمر وهو مقيم في مصر منذ مطلع الشهر الجاري، حسب وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ).

وفي سياق متصل تضاربت الأنباء حول موعد تنفيذ صفقة تبادل الأسرى، لكن معظم المصادر تتوقع أن يتم ذلك هذا الأسبوع أو الأسبوع القادم على أكثر تقدير. وحسب مصادر عدة سيجري تبادل الأسرى على أرض مصرية.

(ع.ج.م/ د ب أ/ أ ف ب/ رويترز)

مراجعة: شمس العياري

مختارات

مواضيع ذات صلة