المحافظون يتراجعون في انتخابات محلية بولايتين ألمانيتين | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 26.09.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

المحافظون يتراجعون في انتخابات محلية بولايتين ألمانيتين

حقق الاشتراكيون فوزا كبيرا في ولاية مكلنبورغ-فوربومرن، فيما كانت نتائج ولاية برلين متقاربة بين الاشتراكيين والخضر. هذا وتلقى حزب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل خسارة كبيرة في الولايتين.

صورة من الأرشيف للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل

تلقى حزب المستشارة أنغيلا ميركل خسارة كبيرة في الانتخابات المحلية في ولايتي برلين ومكلنبورغ-فوربومرن

كشفت توقعات النتائج شبه النهائية لانتخابات برلمان ولاية برلين الألمانية التي جرت الأحد (26 أيلول/سبتمبر 2021) تقارب نتيجتي الحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر.

مختارات

وأظهرت توقعات محطة "آر بي بي" أن حزب الخضر حصل على 22.5% متقدما بفارق بسيط على الحزب الاشتراكي الديمقراطي الذي حصل على 21.9%.

ولم يتضح بعد من سيكون عمدة برلين الجديد هل ستكون فرانتسيسكا غيفي مرشحة الاشتراكيين أم منافستها مرشحة الخضر بتينا ياراش.

يذكر أن العمدة الحالي ميشائيل مولر (من الحزب الاشتراكي) يعتزم التخلي عن مهام منصبه لدخول البرلمان الاتحادي.

ولم يتضح أيضا إمكانيات تشكيل الائتلاف الحاكم الجديد في الولاية. ومن المحتمل استمرار الائتلاف الحالي الذي يتكون من الحزب الاشتراكي وحزب اليسار والخضر في ظل حصول اليسار على 14.2%.

وأظهرت النتائج حصول تحالف ميركل على 16.1% ليسجل بذلك واحدة من أسوأ نتائجه في فترة ما بعد الحرب العالمية الثانية. 

وحصل الحزب الديمقراطي الحر على 7.6% وحزب البديل من أجل ألمانيا على 6.8% وهي تعادل نحو نصف النسبة التي حصل عليها في انتخابات 2016.

مانويلا شفسيغ رئيسة وزراء ولاية مكلنبورغ فوربومرن

كشفت التوقعات الأولية للنتائج شبه النهائية لانتخابات برلمان ولاية مكلنبورغ- فوربومرن إحراز الحزب الاشتراكي الديمقراطي فوزا حاسما

الاشتراكي يحسم في ولاية مكلنبورغ-فوربومرن

وكشفت التوقعات الأولية للنتائج شبه النهائية لانتخابات برلمان ولاية مكلنبورغ- فوربومرن إحراز الحزب الاشتراكي الديمقراطي فوزا حاسما في هذه الانتخابات. وحسب توقعات القناة الثانية بالتلفزيون الألماني، فقد حصل الحزب الاشتراكي على 38.2% وهي أفضل نتيجة يحصل عليها في هذه الولاية منذ عام 2002.

في المقابل، سجل حزب المستشارة ميركل المسيحي الديمقراطي أسوأ نتيجة له في تاريخه في هذه الولاية بـ 14.2% مقابل 19% في انتخابات عام 2016. وأظهرت التوقعات أن حزب البديل من أجل ألمانيا حقق ثاني أفضل نتيجة بعد الاشتراكيين بـ 17.8% مقابل 20.8% كان قد حصل عليها في الانتخابات التي جرت قبل خمسة أعوام.

وسجل حزب اليسار أسوأ نتيجة في تاريخه في الولاية بـ 9.9% حيث لم يتمكن الحزب من إيقاف الاتجاه السائد منذ عام 2011.

وأظهرت التوقعات امتلاك كل من الحزب الديمقراطي الحر (الليبرالي) وحزب الخضر فرصا جيدة للعودة إلى برلمان الولاية حيث حصل الحزب الليبرالي الذي لم يدخل برلمان الولاية منذ عام 2011 على 6% والخضر الذين لم يتمكنوا من دخول البرلمان في انتخابات 2016، على 5.9%.

ز.أ.ب/خ.س (د ب أ)

مواضيع ذات صلة