المبعوث الدولي لليمن لـ DW: لا توجد خطة بديلة بالنسبة لليمن | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 16.01.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

المبعوث الدولي لليمن لـ DW: لا توجد خطة بديلة بالنسبة لليمن

أعرب المبعوث الدولي الخاص للأمم المتحدة لليمن عن مخاوفه على الهدنة في الحديدة، رغم أنه ينظر إلى التطورات للآن بشكل إيجابي. وقال مارتن غريفيث لـDW على هامش "مؤتمر اليمن" في برلين إن الوضع يمكن أن يسوء في أي يوم.

في مقابلة خاصة مع DW عربية أعرب مارتن غريفيث، المبعوث الدولي لليمن خلال مقابلة مع DW عن قلقه على السلام الدائم في اليمن. ورغم أن الهدنة التي تم الاتفاق عليها في ديسمبر / كانون الأول بوساطة الأمم المتحدة في السويد تعتبر هدنة هشة، إلا أن غريفيث يؤكد أنه يعتبر التطورات حتى الآن إيجابية وأنه لا توجد "خطة بديلة" لليمن.

وأجرى غريفيث المقابلة مع DW مساء الثلاثاء عشية "مؤتمر اليمن"، الذي يرعاه وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، وأكد خلالها: "النقطة المهمة التي رأيتها الأسبوع الماضي هي: كلا الطرفين والقادة - الرئيس عبد ربه منصور هادي و (زعيم الحوثيين) عبد الملك الحوثي، الّذَين التقيتهما الأسبوع الماضي فقط، أعربا عن مواصلة دعمهما لاتفاق السويد".

وأضاف المبعوث الأممي "لا توجد خطة بديلة (لاتفاق السويد). سننجز الأمر، وبالنسبة للهدنة، فإن ما أدهشني هو أن وقف إطلاق النار مستمر بشكل جيد إلى حد ما (...) رغم أن مراقبة الأمم المتحدة له ضعيفة جدا حتى الآن". وتابع غريفيث حديثه قائلاً: "تراجعت وتيرة الصراع في منطقة الحديدة بشكل كبير منذ 17 كانون الأول/ ديسمبر، عندما بدأ سريان وقف إطلاق النار. وبالطبع يمكن أن يسوء الوضع من جديد في أي يوم، ولذلك يجب أن تستمر المعاونة (للحفاظ على الهدنة)، بيد أننا حتى الآن يمكننا القيام بذلك هناك".

كما امتدح مارتن غريفيث دور الأردن في عملية تبادل الأسرى وأشاد بدور الرغبة السياسة لدى أطراف النزاع، وكذلك دعم مجلس الأمن الدولي؛ من أجل إحلال السلام في اليمن.

وفي سياق متصل انطلق في مبنى وزارة الخارجية الألمانية في برلين قبل ظهر اليوم الأربعاء (16 يناير/ كانون الثاني 2019) "مؤتمر اليمن"، الذي يتشاور خلاله وزير خارجية ألمانيا هايكو ماس مع شركاء دوليين حول خطة سلام للبلد المتضرر من الحرب الأهلية منذ 2015. ويشارك في المؤتمر عدد من الشخصيات الدولية من بينها، مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن، وكذلك ليز غراند، منسقة عمليات الإغاثة الإنسانية التابعة للأمم المتحدة في اليمن.

ص.ش/هـ.د (DW)